تسجيل الدخول

مستودع (جدة الخيري) يعلن عن امتلاكه مكيال المد النبوي لزكاة الفطر

2010-09-08T00:26:00+03:00
2014-03-09T16:07:02+03:00
محليات
kolalwatn8 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
مستودع (جدة الخيري) يعلن عن امتلاكه مكيال المد النبوي لزكاة الفطر
كل الوطن

كل الوطن – الرياض: كشف المستودع الخيري بجدة عن امتلاكه (مكيال) يعود سند قياسه إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وهو الذي كانت تقاس به زكاة الفطر في عهده عليه الصلاة

كل الوطن – الرياض: كشف المستودع الخيري بجدة عن امتلاكه (مكيال) يعود سند قياسه إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وهو الذي كانت تقاس به زكاة الفطر في عهده عليه الصلاة والسلاموأكد الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن العثيم رئيس المحكمة الجزئية بجدة العضو المنتدب للمستودع الخيري بجدة أن المكيال المعتمد يعتبر من أكثر معايير زكاة الفطر دقة، نظراً إلى أنه توارثته الأجيال ويعود سنده إلى الصحابي الجليل زيد بن ثابت رضي الله عنه, وجاء في السند أن هذا هو المد الذي قال النبي صلى الله عليه وسلم في حقه (اللهم بارك لنا في صاعنا وفي مدنا) رواه الشيخان، حيث يملك المستودع الوثائق الرسمية التي تؤكد نسب هذا المكيال وتبرهن على دقة قياسه.

وأضاف العثيم: المكيال النادر الذي يمتلكه المستودع يوازي (المد) الذي حدده الرسول صلى الله عليه وسلم، وهو يساوي ربع الصاع، وعند قياس الأرز به خلال الموسم الجاري اتضح أن معيار الزكاة بالنسبة للفرد الواحد يوازي (2.4) كيلو أرز من الأنواع الأكثر شيوعاً في المملكة العربية السعودية والذي يعتبر الطعام الرئيسي في شبه جزيرة العرب.

وقال العثيم: لقد كان سعينا في الحصول على المكيال نابعاً من حرصنا على أن يكون تحديد الفطرة حسب السنة المطهرة على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم، وأشار إلى أن المكيال يأخذ شكلا مخروطيا، وصنع من معدن نحاسي تم طي ولحم أطرافها. كما جرى تعزيز فتحته وقاعدته. مشيراً إلى أن الاهتمام بسند المكيال طوال هذه القرون يعبر عن استمرارية وأهمية زكاة الفطر في الإسلام، حيث يعتبر من أكثر المعايير دقة في العالم.

يذكر انه لم يكن يعرف سابقا بالتحديد الوزن الفعلي للصاع المستعمل في زمن الرسول صلي الله عليه وسلم وحددوه يالتقريب الوزني في ثلاثة كيلو غرام .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.