الكويت تؤكد أن السعودية تمثل بقية دول المقاطعة في المفاوضات مع قطر

كل الوطن- فريق التحرير
2020-12-06T17:50:42+03:00
عربي ودولي
كل الوطن- فريق التحرير5 ديسمبر 2020آخر تحديث : الأحد 6 ديسمبر 2020 - 5:50 مساءً
الكويت تؤكد أن السعودية تمثل بقية دول المقاطعة في المفاوضات مع قطر

كل الوطن  – متابعات  –  رنيم المشهراوى   :  اعتبر أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم السيت، ما تم التوصل إليه في ملف المصالحة الخليجية “إنجازا سعيدا” متقدما بالشكر للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وقال الأمير في رسالة إلى الملك سلمان، اليوم السبت، إن “ما تم التوصل إليه بين الأشقاء يعد إنجازا سيعيد لكياننا الخليجي وعملنا العربي المشترك وحدته وتماسكه في مواجهة التحديات التي تعصف بالعالم أجمع وبما يمكننا من العمل معا في سبيل تحقيق آمال وتطلعات شعوبنا المشروعة بالأمن والاستقرار والازدهار والرفاه”، بحسب وكالة الأنباء الكويتية (كونا)\

وخلاف ما أثاره البعض على مواقع التواصل من أن الاتفاق بين قطر والسعودية دون بقية دول المقاطعة، أكد أمير الكويت في رسالته للعاهل السعودي أن المملكة العربية السعودية تمثل الدول الأخرى في المفاوضات، قائلا إن “تمثيل المملكة العربية السعودية الشقيقة للأشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة ومملكة البحرين وجمهورية مصر العربية إنما يعكس المكانة المرموقة لها ودورها الرائد في سبيل السعي لدعم أمن واستقرار المنطقة وحرصها على التكاتف ووحدة الصف في ظل الظروف الدقيقة التي يعيشها العالم والمنطقة”.

وتمنى أمير الكويت في رسالته دوام الصحة وموفور العافية للملك سلمان، وقال في رسالته “أود أن أتقدم بجزيل الشكر والتقدير على ما بذلته المملكة العربية السعودية الشقيقة بقيادتكم الرشيدة وحنكتكم المعهودة في سبيل تحقيق الإنجاز التاريخي بالوصول إلى الاتفاق النهائي لحل الخلاف الخليجي”.

وكان أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، أعرب مساء أمس الجمعة، عن بالغ سعادته وارتياحه للانجاز التاريخي الذي تحقق عبر الجهود المستمرة والبناءة التي بذلت مؤخرا للتوصل إلى الاتفاق النهائي لحل الخ الأزمة الخليجية.

وفي يونيو/ حزيران 2017، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر العلاقات السياسية والتجارية وروابط النقل مع قطر، متهمة إياها بـ”دعم الإرهاب”، وهو ما تنفيه الدوحة، التي اعتبرت أن الحظر المفروض عليها يهدف إلى النيل من سيادتها.

.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.