تسجيل الدخول

تونس: أخيرا تم العثور على الرضيعة سارة.. (فيديو)

2010-09-08T01:47:00+03:00
2014-03-09T16:07:03+03:00
جرائم وحوادث
kolalwatn8 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
تونس: أخيرا تم العثور على الرضيعة سارة.. (فيديو)
كل الوطن

كل الوطن – الرياض: أخيرا تم العثور على الرضيعة سارة التي تم اختطافها و تم القبض على مختطفتها في بنزرت (60 كلم شمال العاصمة) و عادت سارة الى والدتها التي كادت تفقد الأمل

كل الوطن – الرياض – متابعات: أخيرا تم العثور على الرضيعة سارة التي تم اختطافها و تم القبض على مختطفتها في بنزرت (شمال العاصمة) و عادت سارة الى والدتها التي كادت تفقد الأمل و تيأس ,الحمد لله.

شاهد فيديو: أخيرا تم العثور على الرضيعة سارة (1)

شاهد فيديو: أخيرا تم العثور على الرضيعة سارة (2)

وقد تم إلقاء القبض على المتهمة في اختطاف الرضيعة “سارة” بمنطقة العزيب التابعة لمعتمدية منزل جميل من ولاية بنزرت وحسب المعلومات الاولية فإن فرقة الأبحاث والتفتيش بمنزل جميل بولاية بنزرت وبعد تحريات مكثفة تمكنت من إيقاف امرأة أصيلة منطقة سجنان المرأة المفتش عنها والمتورطة في قضية اختطاف الرضيعة سارة التي شغلت الرأي الع…ام التونسي.و حسب مصدر أمني مسؤول فقد تم العثور على الرضيعة سارة و هي الان في المستشفى هناك في بنزرت

 

فرحة بعد عذاب الانتظار

عزيزة خنقتها العبارات خلال حديثها لـ “العربية. نت” مؤكدة أنها لا زالت تعيش على وقع الصدمة لكنها هذه المرة “صدمة إيجابية جعلتها تخلع ثوب الحزن والعذاب بمجرد احتضانها لرضيعتها “سارة” وإرضاعها. 

فرحة الأب وكل أفراد العائلة لا توصف هذه الليلة وتم بالمناسبة إقامة حفل صغير شارك فيه كل الأهل والجيران والأصدقاء الذين هبوا لبيت الرضيعة فور سماعهم بالخبر السعيد خاصة وأنه جاء قبل أيام من عيد الفطر. 

والدة سارة أكدت أنها سامحت المرأة الخاطفة وتركت مصيرها لله وللقانون وقد حز في نفسها حالتها السيئة خاصة وأن دافع الخطف وفق ما أكدته لها لم يكن عن سبق الإصرار والترصد بل ناتج عن عامل الصدفة الذي جعل الرضيعة “سارة” تقف أمام هذه الزوجة “العاقر” وزوجها بينما كانا في بهو قاعة الانتظار بمستشفى الأطفال بالعاصمة حيث خامرتها في تلك اللحظة خطة الخطف “الشيطانية” وحركتها

غريزة الأمومة المفقودة كما أنها أطلقت عليها اسم “نور”. 

وأشارت إلى أن المرأة الخاطفة وهي زوجة شابة في مقتبل العمر( 26 سنة )كانت ترغب في تبني طفل لكن الإجراءات الصارمة للتبني حالت دون ذلك كما أنها نادمة على فعلتها.

 

بلاغ للحرس الوطني

وكان أعوان الحرس الوطني بمعتمدية “منزل جميل” تلقوا يوم الاثنين 6 سبتمبر بلاغا من مواطنين أكدوا سماعهم لأصوات بكاء رضيع في منزل جيران لهم ليس لديهم أطفال إضافة إلى مشاهدة ملابس رضيعة نشرت على حبل الغسيل مما بعث الشك والريبة في هوية الرضيعة. 

والدة سارة لم تستطع في البداية معرفة إن كانت فعلا تلك الرضيعة ابنتها أو لا من هول الصدمة ومن تعبها الدائم من الإشاعات خاصة وأن الصغيرة خطفت وهي لم تتجاوز الأربع أسابيع ووجدت بعد شهر ونصف من البحث مما أدخل عدة تغييرات على ملامحها. 

لكن فحص الدم والحمض النووي أثبتا التطابق بين الأم ورضيعتها لتكون النتيجة إيجابية.

وكانت الأم “عزيزة” صرحت في وقت سابق لـ “العربية. نت” عن أملها الكبير في عودة سارة لأحضانها وبأنها ستنتظر عودتها حتى بعد سنوات. 

يذكر أن سارة رأت النور بعد 7 سنوات من الانتظار لتؤنس أخوها عمر الذي ساءت حالته النفسية كثيرا بعد حادثة الخطف. 

خبر عودة الرضيعة سارة لأحضان والدتها بعد طول غياب شكل حديث الساعة في المنتديات التونسية والمجموعات الإلكترونية عبر الفيس بوك التي تبادلت التهاني بعودة الرضيعة سالمة لوالديها.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.