عبدالله العوبل: ولي العهد رؤية مُلهِمة

كل الوطن - فريق التحرير
2020-12-23T16:00:20+03:00
كتاب وأقلام
كل الوطن - فريق التحرير23 ديسمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 23 ديسمبر 2020 - 4:00 مساءً
عبدالله العوبل: ولي العهد رؤية مُلهِمة

مع بداية ظهور فيروس كورونا (كوفيد 19) في مرحلته الأولى كان مثار استفهام في دواخلنا، ثم بدأ توسعاً أرعب به الأمم وعمت الخطوب، أصبح الأمر حقيقة، فلا ترى بقعة في هذه الأرض إلا ونالها شرّ نيل، فالحدود أُغلقت، والعزلة سادت البشر، والاقتصاد العالمي في أدنى مراحله، مما أثر على الدول كافة، من حيث الصادرات والواردات، والأيدي العاملة، فاتجهت بعض الدول إلى خفض المعدل النسبي في الرواتب والمعيشة، وتلاشت إمبراطوريات الشركات الكبرى فأصبح الجميع في بئر واحدة، وأصبح البشر يرقبون بنظرة تشاؤمية ذلك المستقبل القريب المجهول.

وفي خضم هذه العقبات الكونية، نرى شابًّا هُمامًا لم ينشغل ببث الطمأنينة في نفوس شعبه فحسب، بل قفز المراحل كما اعتدنا عليه ليزف البشرى بنمو للاقتصاد لم يشهد له مثيلاً.

1000 a95d2ddf86 - كل الوطن

جاء ذلك في تصريح سمو سيدي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله- حين أكد على قوة ومتانة المملكة العربية السعودية سيادةً واقتصادًا وشعبًا، حيث اتخذت الدولة عدة قرارات، وضعت في نصبها حماية الإنسان وصحته أولاً، وضمان استقراره اقتصادياً.

المتأمل في خطوات الدولة يرى أنها تسير وفق خطط استراتيجية معدة مسبقاً لأي طارئ يحدث، وفي كل خطوة تخطوها تعرف ما لها وما عليها وفق رؤية ٍعرابها سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، فبدلاً من تقليص أعمال الموظفين ورواتبهم، فُتحت المجالات أمام القطاع الخاص من خلال تسهيل بيئة الأعمال، وضخ المليارات للنهوض بقطاع يُعد شريان الاقتصاد في كل الدول، وتوفير مصادر دخل، مما انعكس على قوة اقتصادها، وبالتالي تظهر الآثار إيجاباً على قاطنيها.

لا شك أن وجود رجل برؤية وحنكة ودراية الأمير محمد بن سلمان، يجعل من الرؤية السعودية مجالاً للتعلم من قِبل الدول الأخرى، فنرى من خلال مواقع التواصل العديد من المقاطع المرئية لشعوب دول أخرى ينادون الاقتداء بخطانا في ردع الفساد ووأد الوباء، تلك هي نعمة أن يكون بيننا شاب بحجم وفكر محمد بن سلمان سليل مدرسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله-، ما يجعلنا نوقن أننا ماضون لمستقبل مشرق زاه وواعد بكل الخير والنماء.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.