إطلاق كرسي أرامكو للأمن السيبراني في جامعة عبدالرحمن بن فيصل

كل الوطن - فريق التحرير
2020-12-26T19:33:39+03:00
محليات
كل الوطن - فريق التحرير26 ديسمبر 2020آخر تحديث : السبت 26 ديسمبر 2020 - 7:33 مساءً
إطلاق كرسي أرامكو للأمن السيبراني في جامعة عبدالرحمن بن فيصل

كل الوطن – الرياض: بحضور وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، وقع رئيس جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل الدكتور عبدالله الربيش، والنائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية في أرامكو السعودية، أحمد السعدي، اتفاقية تعاون لتمويل وتأسيس “كرسي أرامكو للأمن السيبراني” في كلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل،

ويهدف الكرسي العلمي إلى تعزيز الأبحاث والابتكارات ونقل التقنية في مجال إدارة وهندسة الأمن السيبراني.

كما شهدت مراسم توقيع الاتفاقية التي وقعت مؤخرا حضور نائب وزير التعليم للبحث والابتكار وأصحاب المعالي والسعادة من أعضاء مجلس أمناء جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بمقر الوزارة بالرياض، وعدد من القيادات في أرامكو السعودية بينهم نائب الرئيس لتقنية المعلومات يوسف العليان، ومدير إدارة أمن المعلومات ، وكبير موظفي حماية المعلومات.

هذا وقد أوضح رئيس الجامعة الدكتور عبدالله الربيش، أن توقيع الاتفاقية هو امتداد لعدة كراسٍ علمية تم تأسيسها خلالالسنوات الماضية بالتعاون مع العديد من الجهات في المجتمع لدعم البحث العلمي وريادته على المستوى الإقليمي والعالمي عن طريق استقطاب الباحثين المتميزين محليًا ودوليًا لتشجيع العمل المشترك وتحقيق التكامل والتطوير الدائم للحفاظ على أمنومستقبل المملكة العربية السعودية وفق رؤيتها الطموحة 2030م.

من جهته بيّن النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية في أرامكو السعودية أحمد السعدي، أن الشركة تهتم بالاستثمارفي تطوير الكفاءات الوطنية القادرة على مواكبة المتغيرات التقنية المعاصرة للتعامل مع التهديدات الأمنية وتعزيز أمنها السيبراني عن طريق الشراكات مع الجهات الرائدة في هذا مجال، لافتا في الوقت نفسه أن إنشاء الكرسي العلمي يجسد جانبًا من الشراكة بين الجامعة وأرامكو السعودية بما يسهم في دعم عجلة البحث العلمي وريادته.

ومن جانبه أكد نائب رئيس أرامكو السعودية لتقنية المعلومات، يوسف العليان، على أهمية إنشاء الكرسي مع جامعةالإمام عبدالرحمن بن فيصل لتطوير البحوث والمناهج العلمية في مجال الأمن السيبراني، معتبرًا أن هذه الاتفاقية هي امتدادلجهود أرامكو السعودية في مد جسور التعاون مع الجامعات والمؤسسات العلمية في المملكة.

وبدوره قال وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور فهد الحربي، إن انشاء الكرسي يجسد جانبًا من الشراكةالقوية والمميزة والدائمة بين الجامعة وأرامكو السعودية، مما يسهم في دعم وتشجيع البرامج الأكاديمية وإجراء البحوث العلمية ذات الجودة العالية والأثر على الجانبين، وكذلك على الوطن والمجتمع، كما تترجم وتشمل هذه الاتفاقية تعزيز الاستثمار الفكري والتميّز في الجامعة وأرامكو السعودية في مجال الأمن السيبراني من خلال التأليف وترجمة الكتب الرائدة والحديثة، وإجراءالدراسات والبحوث وتدعيم حركة النشر العلمي في الدوريات العلمية العالمية، وتنفيذ برامج تدريبية متخصصة، وتنظيم الفعاليات والبرامج العلمية مثل المؤتمرات والندوات وحلقات النقاش، وتقديم الخدمات الاستشارية المتخصصة، مضيفا ان هذه الاتفاقية تهتم بتخطيط وتطوير وتنفيذ التوعية المجتمعية بنجاح من خلال برامج التعلم والتعليم المستمر، بما في ذلك تطوير طرقفعالة وعملية لمنع انتهاك الأنظمة الرقمية”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.