باريس تدعو للامتناع عن الأعمال العدائية في ليبيا بعد تصريحات حفتر حول طرد الأتراك

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير28 ديسمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 28 ديسمبر 2020 - 11:30 مساءً
باريس تدعو للامتناع عن الأعمال العدائية في ليبيا بعد تصريحات حفتر حول طرد الأتراك

كل الوطن – وكالات دعت فرنسا اليوم الاثنين جميع الأطراف المتحاربة في ليبيا إلى الانخراط في العملية السياسية تحت راية الأمم المتحدة والامتناع عن أي عمل عدائي.

وجاءت دعوة باريس عقب تصريحات قائد “الجيش الوطني الليبي”، خليفة حفتر، حول اعتزامه طرد القوات التركية من البلاد.

وقال نائب الناطقة الرسمية باسم الخارجية في بيان رسمي، ردا على سؤال حول موقف فرنسا من تصريحات قائد الجيش الوطني خليفة حفتر التي دعا فيها إلى طرد القوات التركية من ليبيا: “لا حل عسكريا في ليبيا​​​. الأولوية هي تطبيق اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في 23 أكتوبر الماضي، والذي ينص على رحيل القوات والمرتزقة الأجانب واستكمال العملية السياسية تحت راية الأمم المتحدة”.

وتابع: “ندعو جميع الأطراف إلى الانخراط في العملية السياسية، والامتناع عن أي عمل عدائي، والعمل على تسمية حكومة جديدة وتنظيم انتخابات في موعدها في 24 ديسمبر 2021 “.

المصدر: “ouest-france”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.