مستخلص غذائي قد يكون أفضل مكمّل لتفادي آلام الظهر!

كل الوطن - فريق التحرير
الصحة والجمال
كل الوطن - فريق التحرير24 يناير 2021آخر تحديث : الأحد 24 يناير 2021 - 12:12 مساءً
مستخلص غذائي قد يكون أفضل مكمّل لتفادي آلام الظهر!

كل الوطن – وكألات: يمكن أن تكون آلام أسفل الظهر غير محتملة، ما يعيق قدرة الفرد على أداء المهام الأساسية.

وتصيب آلام أسفل الظهر ما يقرب من اثنين من كل ثلاثة أشخاص في حياتهم. كما يشرح Bupa، فإن السبب ليس خطيرا في العادة، وفي معظم الأحيان يتحسن الألم في غضون أربعة إلى ستة أسابيع. لكن بالنسبة لبعض الناس، يمكن أن يستمر لأشهر أو حتى سنوات.

وإذا مر أكثر من ستة أسابيع منذ أن أصبت بألم أسفل الظهر لأول مرة وما زلت تعاني من عدم الراحة، فإن الأمر يستحق البحث عن حلول أكثر تخصصا.

ويتمثل النهج الأقل شهرة لتخفيف آلام أسفل الظهر في تناول المكملات العشبية.

وتستخدم الأدوية العشبية على نطاق واسع لعلاج الألم، على الرغم من ندرة الأبحاث التي تدعم فعاليتها في كثير من الأحيان.

ومع ذلك، فإن الأبحاث التي تدعم استخدام مستخلص لحاء الصفصاف تدعم هذا الاتجاه، حيث استخدم لعدة قرون كمسكن للآلام.

وسعت دراسة نشرت في المجلة الأمريكية للطب إلى تقييم فعالية مستخلص لحاء الصفصاف في علاج آلام الظهر.

وسجل الباحثون 210 مرضى يعانون من تفاقم آلام أسفل الظهر المزمنة الذين أبلغوا عن ألم حالي لخمسة أو أكثر من 10 على مقياس بصري تناظري (VAS).

ويتم تسجيل النتائج عن طريق عمل علامة مكتوبة بخط اليد على خط طوله 10 سم يمثل سلسلة متصلة بين “لا ألم” و”أسوأ ألم”.

وعُيّنوا بشكل عشوائي لتلقي مستخلص لحاء الصفصاف الفموي مع 120 ملغ (جرعة منخفضة) أو 240 ملغ (جرعة عالية) من الساليسين، أو الدواء الوهمي، مع ترامادول (مسكن قوي للألم) كدواء إنقاذ وحيد، في غضون أربعة أسابيع محاكمة.

إقرأ المزيد
صورة تعبيرية
لماذا نشعر بألم أسفل الظهر عند الجلوس وما أفضل الطرق لتخفيفه؟
ويعد الساليسين العنصر النشط في لحاء الصفصاف الذي يعتقد أنه مسؤول عن تأثيره في تخفيف الآلام.

ولقياس فعالية مستخلص لحاء الصفصاف، قام الباحثون بتقييم نسبة المرضى الذين كانوا خالين من الألم من دون ترامادول لمدة خمسة أيام على الأقل خلال الأسبوع الأخير من الدراسة.

وبحلول نهاية الدراسة، احتاج عدد أكبر بكثير من المرضى في مجموعة الدواء الوهمي إلى ترامادول خلال كل أسبوع من الدراسة.

وتشير هذه النتيجة إلى أن مستخلص لحاء الصفصاف يوفر تخفيفا لآلام أسفل الظهر.

نصائح علاجية أخرى

هناك مجموعة من تدابير المساعدة الذاتية التي يمكنك اعتمادها، والتي قد تخفف آلام أسفل الظهر.

ووفقا لـBupa، فإن إحدى النصائح الرئيسية هي محاولة تجنب الجلوس لفترات طويلة.

ويحذر Bupa من أن “الأطباء اعتادوا أن ينصحوا بالراحة في الفراش، لكننا نعلم الآن أن هذا قد يزيد آلام الظهر سوءا. وقد ترغب في محاولة تطبيق علاجات ساخنة أو باردة على ظهرك. لا تضع الثلج مباشرة على بشرتك”.

ويضيف أنه إذا كنت تنام على جانبك، فقد تجد أنه من المفيد النوم مع وضع وسادة صغيرة بين ركبتيك.

وتشمل النصائح الرئيسية الأخرى ما يلي:

– حافظ على نشاطك واستمر في أنشطتك اليومية بشكل طبيعي قدر الإمكان.

– توخى الحذر عند الرفع – تجنب ثني ظهرك أو لفه.

– إذا كنت بحاجة إلى تخفيف الآلام، فتناول الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية التي لا تستلزم وصفة طبية (المسكنات) – على سبيل المثال، الإيبوبروفين. ويجب ألا تتناول هذه الأدوية إلا لفترة قصيرة، وليس لآلام الظهر طويلة الأمد.

المصدر: إكسبريس

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.