“أمازون” ستدفع أكثر من 60 مليون دولار لتسوية تهم متعلقة بإكراميات السائقين

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير3 فبراير 2021آخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2021 - 4:00 مساءً
“أمازون” ستدفع أكثر من 60 مليون دولار لتسوية تهم متعلقة بإكراميات السائقين

كل الوطن – وكالات: أُجبرت شركة “أمازون” على دفع أكثر من 61.7 مليون دولار، لتسوية التهم الموجهة ضدها بدعوى الفشل بدفع مبالغ الإكرامية الكاملة لسائقي “أمازون فليكس”، التي حصلوا عليها من عملاء الشركة.

وقال دانيال كوفمان، القائم بأعمال مدير مكتب حماية المستهلك التابع للجنة التجارة الفيدرالية: “بدلا من تمرير 100% من إكراميات العملاء للسائقين، كما وعدت، استخدمت أمازون الأموال نفسها”.

وأضاف: “عملنا اليوم، يعود للسائقين بعشرات الملايين من الدولارات في شكل إكراميات اختلستها أمازون، ويتطلب من أمازون الحصول على إذن السائقين قبل تغيير معالجتها للإرشادات في المستقبل”.

في الجهة المقابلة، قدم متحدث باسم أمازون بيانا بشأن التسوية، وحول موقف الشركة من هذه القضية، أوضح المتحدث: “في حين أننا لا نوافق على أن الطريقة التاريخية التي أبلغنا بها، عن أن أجور السائقين لم تكن واضحة، فقد أضفنا مزيدا من الوضوح في عام 2019، ويسعدنا وضع هذا الأمر وراءنا”.

وتابع: “يلعب شركاء توصيل أمازون فليكس دورا مهما في خدمة العملاء كل يوم، وهذا هو السبب في أنهم يكسبون ما يزيد عن 25 دولارا كمتوسط في الساعة”.

ووفقا لشكوى لجنة التجارة الفيدرالية، “توقفت أمازون فقط عن أخد إكراميات السائقين المتعاقدين، بعد أن علمت بتحقيق لجنة التجارة الفيدرالية”.

وبموجب التسوية التي أبرمتها “أمازون” مع لجنة التجارة الفيدرالية، سيتعين على الشركة دفع مبلغ 61.7 مليون دولار، ويحظر عليها المزيد من تحريف نماذج الدفع والتوقعات لموظفيها، كما لا تستطيع الشركة أيضا تغيير رواتب سائقيها، دون الحصول أولا على موافقتهم المستنيرة الصريحة.

المصدر: “ذا إنديبيندنت”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.