قضية فتى الزرقاء الأردني.. الحكم بالإعدام شنقا على 6 متهمين

كل الوطن - فريق التحرير
جرائم وحوادث
كل الوطن - فريق التحرير17 مارس 2021آخر تحديث : الأربعاء 17 مارس 2021 - 7:26 مساءً
قضية فتى الزرقاء الأردني.. الحكم بالإعدام شنقا على 6 متهمين

كل الوطن – وكالات: قضت محكمة أمن الدولة في الأردن اليوم الأربعاء بالإعدام شنقا على 6 من مرتكبي جريمة “فتى الزرقاء” التي روعت الشارع الأردني قبل شهور.

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية “بتراء” أن المحكمة حكمت بالإعدام شنقا على 6 من المتهمين أحدهم فار من وجه العدالة.

كما حكمت على اثنين من المتهمين بالحبس، أحدهما 10 أعوام والآخر 15 عاما، وعام واحد على اثنين آخرين، في حين برأت 7 متهمين.

وأثارت القضية الرأي العام لبشاعتها وفظاعتها، وألقت الأجهزة المختصة القبض على 17 متهما بجريمة الاعتداء على فتى بمحافظة الزرقاء قبل نحو 6 أشهر، وتسببوا ببتر يديه، وأفقؤوا إحدى عينيه.

وأسندت المحكمة للمتهمين 9 تهم، من بينها: الإرهاب وترويع المجتمع، وتشكيل عصابة أشرار، وهتك العرض، والخطف الجنائي، وإحداث عاهة دائمة، وحيازة سلاح ناري غير مرخص، ومقاومة رجال الأمن العام، والشروع بالقتل.

واستمعت المحكمة على مدار 5 أشهر لـ 26 شاهد إثبات، وقدَّم محامو الدفاع دفاعاتهم، وقررت المحكمة رفع الجلسات إلى مطلع الشهر الجاري للنطق بالحكم.

مسار الجريمة

وتتلخص أحداث القضية بقيام عدة أشخاص بخطف الطفل صالح حمدان من مدينة الهاشمية ونقله إلى منطقة خالية من السكان شرق محافظة الزرقاء، حيث قاموا بالاعتداء عليه وبتر يديه وفقؤوا إحدى عينيه وإيذاء الأخرى، وتركوه في منطقة خالية من السكان تبعد مسافة 7 كيلومترات عن أقرب مستشفى.

وأدى انتشار مقطع مصور للفتى ويداه تنزفان بانتظار المساعدة إلى تعاطف واسع ومطالبات بإعدام الفاعلين.

وتابع عاهل البلاد الملك عبد الله الثاني عملية أمنية قادت إلى إلقاء القبض على الجناة.

وأعرب حمدان -في مقطع فيديو بثه ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي- عن ارتياحه للأحكام الصادرة بحق المتهمين، وعبر عن شكره لملك الأردن لمتابعته القضية وللشعب الأردني على وقوفه إلى جانبه.

ووفق الفقرة “ج” من المادة 9 لقانون محكمة أمن الدولة فإن الأحكام قابلة للطعن والاستئناف خلال 30 يوما من صدورها.‎

المصدر : وكالات

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.