تسجيل الدخول

الشرقية: تسجيل أول حالة وفاة غرقاً في شاطئ القطيف

2010-09-13T09:59:00+03:00
2014-03-09T16:07:13+03:00
محليات
kolalwatn13 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
الشرقية: تسجيل أول حالة وفاة غرقاً في شاطئ القطيف
كل الوطن

كل الوطن – متابعات: سجلت المنطقة الشرقية أمس أول حالة وفاة لغريق على شواطئها وتزايد عدد حوادث التعرض للغرق خلال فترة العيد منذ بدايته، رغم التكثيف

كل الوطن – متابعات: سجلت المنطقة الشرقية أمس أول حالة وفاة لغريق على شواطئها وتزايد عدد حوادث التعرض للغرق خلال فترة العيد منذ بدايته، رغم التكثيف المستمر من قيادة حرس الحدود على الشواطئ وبث عديد من الإرشادات بوسائل عدة لتلافي حوادث الغرق.

 

وقال العقيد محمد الغامدي الناطق الرسمي باسم قيادة حرس الحدود في الشرقية، إن شاباً فلبينياً لقي حتفه أمس غرقاً لدى مزاولته صيد السمك على شاطئ محافظة القطيف.

 

وأوضح أن المسعفين عجزوا عن إنقاذه بعد محاولات عدة إلا أن قوة الموج الذي جرفه وأنهى حياته وسط البحر وقد انتشلت جثته لاحقاً.

 

وذكر أن الشاب الفلبيني كان يقوم بصيد الأسماك ودخل البحر وجرفه الموج ولم يستطع العودة وقد حاول المسعفون إنقاذه إلا أنه توفي.

 

وأشار إلى أن هذه هي الحالة الأولى لوفيات الغرق في الشرقية منذ مطلع هذا العام الذي كان قد أوشك على نهايته دون تسجيل أي حالة وفاة, منوها إلى أهمية أن يعي مرتادو الشواطئ معنى التعليمات والإرشادات التي تكثفها قيادة حرس الحدود وتسعى من خلالها لأن تكون شواطئ الشرقية خالية من حوادث الغرق التي تودي بحياة عديد من الشباب والنساء في سن صغيرة جراء تجاهل التعليمات.

 

وكشف عن تسجيل عدد من حوادث التعرض للغرق التي رفعت عدد من تم إنقاذها منذ مطلع العام الحالي, لتصل إلى 347 شخصا وتم إنقاذهم حتى يوم أمس الأحد ثالث أيام عيد الفطر,حيث أنقذت الدوريات البحرية في شاطئ نصف القمر البارحة أربعة شباب من الغرق من جنسية عربية, كانوا يسبحون مبتعدين عن الشاطئ, وقد ورد بلاغ تلقته غرفة القيادة والسيطرة يفيد بتعرض الشباب الأربعة للغرق وقامت وحدات البحث والإنقاذ بانتشالهم وعمل الإسعافات الأولية ومن ثم نقلهم لمجمع الملك فهد لإكمال علاجهم فيما أنقذت دوريات حرس الحدود شابين في وقت لاحق تعرضا للغرق في الشاطئ نفسه ونقلا للمستشفى وبدت حالتهما مستقرة.

 

“”الاقتصادية””

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.