ديلي ميل: كيم جونغ أون يعدم مسؤولا لتجهيزه مستشفى ببضائع صينية

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير1 مايو 2021آخر تحديث : السبت 1 مايو 2021 - 1:18 مساءً
ديلي ميل: كيم جونغ أون يعدم مسؤولا لتجهيزه مستشفى ببضائع صينية

كل الوطن – وكالات: ذكرت صحيفة “ديلي ميل” أن كوريا الشمالية أعدمت أحد مسؤوليها وذلك لتأخره في إنهاء مشروع تشييد أحد المستشفيات واعتماده على مصادر صينية ذات جودة منخفضة، عوضا عن الأوروبية، في تجهيزه.

وقالت الصحيفة البريطانية إن الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، قد وضع بنفسه حجر الأساس لمستشفى بيونغ يانغ العام في مارس 2020، وطالب ببنائه خلال فترة قصيرة لا تتعدى ستة أشهر.

ووفقا للصحيفة، فقد جاء الموعد النهائي لتسليم المشروع دون افتتاح كبير، وسط أقاويل بأن المبنى كان فارغا ولا تتوفر فيه المعدات الطبية الأساسية، ونظرا للتأخير في تجهيز المستشفى، اقترح المسؤول حلا بديلا “يتعارض” مع تطلعات الزعيم كيم جونغ أون.

ونقلت الصحيفة عن وكالة “ديلي إن كيه” المعنية بشؤون كوريا الشمالية أن كيم كان يرغب باستيراد أجهزة طبية من أوروبا ليتم استخدامها في المستشفى الجديد.

وتضمنت الخطة البديلة التي اقترحها المسؤول، سيئ الحظ، اللجوء لمعدات صينية عوضا عن الأوروبية، عكس ما كان كيم يتطلع إليه.

وأشارت الصحيفة إلى أنه ألقي باللوم على المسؤول فور اكتشاف كيم حقيقة ما فعله.

وكان المسؤول يعمل في وزارة الخارجية، وعمره 50 عاما، وكان مسؤولا عن عمليات الاستيراد والتصدير.

المصدر: “ديلي ميل”

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.