تقرير يثير جدلا بكشفه كذب صحفي سابق في “بي بي سي” بغيّة الوصول لمقابلته الشهيرة مع الأميرة ديانا!

كل الوطن - فريق التحرير
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير21 مايو 2021آخر تحديث : الجمعة 21 مايو 2021 - 8:09 مساءً
تقرير يثير جدلا بكشفه كذب صحفي سابق في “بي بي سي” بغيّة الوصول لمقابلته الشهيرة مع الأميرة ديانا!

كل الوطن – وكالات: خلص تقرير إلى أن الصحفي السابق في “بي بي سي”، مارتن بشير، استخدم “السلوك المخادع” في “انتهاك خطير” لسياسة الإذاعة العامة للوصول إلى مقابلته الشهيرة عام 1995 مع الأميرة ديانا.

وكُشف عن تفاصيل كيفية تغطية “بي بي سي” للتكتيكات المستخدمة لتأمين المقابلة لبرنامجها الإخباري “بانوراما”، في تقرير رسمي من قاضي المحكمة العليا المتقاعد، لورد دايسون، نُشر يوم الخميس.

وقال تيم ديفي، المدير العام لـ”بي بي سي”، إن المؤسسة “آسفة للغاية” على “الإخفاقات الواضحة” التي حددها دايسون.

وأوضح في تصريح: “على الرغم من أن التقرير يذكر أن أميرة ويلز، ديانا، كانت حريصة على فكرة إجراء مقابلة مع “بي بي سي”، فمن الواضح أن عملية تأمين المقابلة كانت أقل بكثير مما يحق للجمهور توقعه”.

وأثار بشير، الذي غادر “بي بي سي” الأسبوع الماضي بسبب مخاوف صحية، ضجة في المقابلة عام 1995 حيث أعلنت ديانا “كان هناك ثلاثة منا في هذا الزواج”، في إشارة إلى علاقة غرامية بين زوجها آنذاك الأمير تشارلز، وريث العرش، وكاميلا باركر بولز.

وفي العام الماضي، اتهم تشارلز سبنسر، شقيق ديانا، بشير علانية بالكذب وعرض عليه بيانات مصرفية مزوّرة لحثه على دعمه، كما أنه حث سبنسر على تقديم الصحفي للعائلة المالكة.

ووجد التحقيق أن بشير أمر بتحويل بيانات مصرفية مزيفة، وأظهرها لسبنسر واستخدم “سلوكا مخادعا” لإجراء المقابلة، وكلها ترقى إلى “انتهاك خطير لإرشادات منتجي “بي بي سي””.

وقيل أيضا إن “بي بي سي” “أخفقت في تحقيق أعلى معايير النزاهة والشفافية” من خلال “التستر” على تفاصيل كيفية حصول بشير على المقابلة.

واعتذر بشير وقال إن الاستهزاء بالبيانات المصرفية كان “أمرا غبيا، وإجراء ندمت عليه بشدة”.

المصدر: RT

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.