موجة انتقادات في الولايات المتحدة بعد تعديل مدرسة صورا “غير محتشمة” لـ80 طالبة (صور)

كل الوطن - فريق التحرير
منوعات
كل الوطن - فريق التحرير25 مايو 2021آخر تحديث : الثلاثاء 25 مايو 2021 - 11:36 مساءً
موجة انتقادات في الولايات المتحدة بعد تعديل مدرسة صورا “غير محتشمة” لـ80 طالبة (صور)

كل الوطن – وكالات: أثارت مدرسة في ولاية فلوريدا الأمريكية جدلا بعد تعديل صور 80 طالبة بتغطية صدورهن وأكتافهن في الكتاب السنوي للمدرسة.

وقالت إدارة التعليم المحلية إن التعديلات أجريت من أجل أن تكون الصور متسقة مع ضوابط الزي، التي تقتضي أن تكون قمصان الطالبات “محتشمة”.

ولكن منتقدين للإجراء أشاروا إلى عدم تعديل صور الطلاب الذكور على الرغم من أنها تخالف الضوابط ذاتها.

وتقول الطالبات إن التعديلات أجريت على صورهن دون الحصول على موافقتهن.

وقالت إدارة التعليم في منطقة سانت جون إن المسؤولة عن الكتاب السنوي في مدرسة بارترام تريل الثانوية، وهي معلمة، اتخذت قرار تعديل الصور بعدما تبين لها أنها مخالفة لضوابط الزي المدرسي.

ويتضمن الموقع الإلكتروني لمدرسة “بارترام تريل” تنبيها للطلاب بأن صورهم قد تخضع للتعديل بما يتسق مع ضوابط الزي.

ولكن بعض الطلاب وصفوا التعديلات بأنها “مثيرة للقلق”، واتهموا المدرسة بالتحيز ضد الإناث.

وقالت الطالبة رايلي أوكيفي ب في تصريح لقناة “نيوز فور جاكس” المحلية إن: “الكيل بمكيالين يظهر أكثر في أنهم نظروا إلى أجسادنا واعتبروا أن بروز جزء من البشرة أمر جنسي، ثم نظروا إلى صور الطلاب الذكور، وفريق السباحة والرياضات الأخرى، واعتبروا أنها صور لائقة، وهذا مثير للقلق والاستياء”.

وجاء في بيان لإدارة التعليم المحلية أن سياسة المدرسة في الماضي كانت إزالة جميع الصور التي تخالف ضوابط الزي المدرسي، ولكنها قررت هذا العام أن يتضمن الكتاب السنوي صور جميع الطلاب.

وأمام موجة الانتقادات، أعلنت مدرسة “بارترام تريل” الحكومية أنها ستعيد مصاريف الكتاب السنوي، وقيمتها 100 دولار، إلى أولياء الطلاب الذين أغضبتهم التعديلات.

وتنص ضوابط الزي المدرسي، التي وضعتها إدارة التعليم المحلية للعام الدراسي 2020-2021، على أن لباس الطالبات “ينبغي أن يغطي جميع الكتف”، وأن يكون “محتشما وغير كاشف أو مثير”. ولا يسمح بـ”مساحيق التجميل المبالغ فيها”، كما تمنع “تسريحات الشعر المبالغ فيها” على جميع الطلاب.

وتقول الإدارة إن أسلوب فرض الالتزام بالزي المدرسي يختلف من مدرسة لأخرى.

وأثار أسلوب مدرسة “بارترام تريل” في هذا الصدد الجدل في وقت سابق من العام، عندما تلقى 31 طالبا تنبيها بمخالفة القواعد في يوم واحد.

وقالت طالبات، أعمارهن بين 15 و16 عاما، حينها إنه طلب منهن فتح ستراتهن أمام الأساتذة وطلاب آخرين لإظهار حمالات الصدر تحتها.

المصدر: news4jax

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.