تسجيل الدخول

المتهم الرئيس في مقتل الفتاة الجزائرية: طلبت منها الهرب فرمت بنفسها

2010-09-19T10:19:00+03:00
2014-03-09T16:07:30+03:00
محليات
kolalwatn19 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
المتهم الرئيس في مقتل الفتاة الجزائرية: طلبت منها الهرب فرمت بنفسها
كل الوطن

كل الوطن – متابعات: أقر المتهم الرئيس في قضية مقتل الفتاة الجزائرية ذات الـ 15 ربيعا بعد سقوطها فجر الخميس الماضي من الطابق الـ 16 في مقر سكنها في فندق مجاور للحرم، بوجود علاقة

كل الوطن – متابعات: أقر المتهم الرئيس في قضية مقتل الفتاة الجزائرية ذات الـ 15 ربيعا بعد سقوطها فجر الخميس الماضي من الطابق الـ 16 في مقر سكنها في فندق مجاور للحرم، بوجود علاقة سابقة تربطه بالفتاة بحسب صحيفة الاقتصادية

فيما لا تزال هيئة التحقيق والادعاء العام ممثلة في قسم دائرة النفس تواصل تحقيقاتها مع خمسة متورطين (يمنيان وثلاثة بنجلادشيين).

وأكد المتهم الرئيس في القضية في حيثيات اعترافه أنه كانت تربطه علاقة بالمتوفاة, وأنه جمعته وجبة عشاء معها قبيل اقتحام أحد أبناء جلدته الموقع الذي كان يجمعه بها.

وأبانت التحقيقات أن الفتاة صعدت مع أحد العاملين من جنسية عربية ويدعى عمار إلى غرفه في الطابق الـ 16 من الفندق، وتناولت معه طعام العشاء، وأظهرت التحقيقات استناداً إلى تحقيقات الادعاء العام أن هناك علاقة تربط الفتاة بالعامل، منذ نهاية شهر رمضان المبارك .

وأفادت مصادر مطلعة أنه من المتوقع تحويل المتورطين في مقتل الفتاة الجزائرية إلى المحكمة العامة في مكة المكرمة خلال الأسبوع الجاري لتصديق اعترافاتهم شرعا فيما لا تزال التحقيقات جارية في دائرة النفس في هيئة التحقيق والادعاء العام مع المتورطين في سقوط الفتاة الجزائرية (سارة).

وأبان المتهم عمار “”كنت على علاقة بالفتاة وفي يوم الحادث قمت بشراء وجبة عشاء ، وتناولت الوجبة معها ودار بيننا حديث، مشيرا إلى أنه فوجئ بأحد أبناء جلدته يدخل عليه في الغرفة وهو بجانب الفتاة.

وأضاف المتهم “”حصل بيني وبين زميلي شجار وطلبت من الفتاة الهرب قبل مجيء ذويها و اكتشاف أمرهم، إلا أن الفتاة فجعت ورمت بنفسها، مشيراً إلى أن وكيل الفتاة وعددا من أقاربه قاموا بالصعود إلى سطح الفندق المجاور ووجدوا الفتاة ملقاة على الأرض مما دفعهم إلى الإبلاغ عن الحادثة، حيث باشرت الفرق الأمنية الموقع وتم القبض على اليمنيين عمار وجلال، إضافة إلى بنجلادشيين كانا يقومان بأعمال صيانة في الفندق الذي سقطت عليه الفتاة.

إلى ذلك أظهر الكشف الطبي الأولي على جثة الفتاة وجود كدمات متفرقة وضربة في كاحل القدم ،إضافة للكسور المتعددة وضربة الرأس، وكان مقرراً أن تغادر الفتاة صبيحة الحادث مع بعثة العمرة الجزائرية، حيث إن الفتاة مقيمة في مرسيليا في فرنسا وولدت في عام 1995م تدرس في الثانوي السنة أولى، وبحسب المصادر فإن الفتاة متفوقة في دراستها ، حيث كانت تأمل في أن تتخرج مستقبلا طبيبة , كما أن الفتاة لم تلتق والدها منذ عشر سنوات وتقيم مع وليها بعد مغادرتها الجزائر وهي في الخامسة من عمرها برفقة أمها لتعيش في مرسيليا.

فيما قالت «عكاظ» إن هيئة التحقيق والادعاء العام في منطقة مكة المكرمة، شكلت لجنة ثنائية يمثلها عضوان من دائرة التحقيق في قضايا الاعتداء على النفس، ودائرة التحقيق في قضايا العرض والأخلاق، لبحث أسباب وفاة الفتاة الجزائرية سارة مريس، بعد اكتشاف علاقة غير شرعية بينها ووافد يمني أثناء خلوتهما في غرفة الفندق.

وأوضحت مصادر مطلعة، عن تسجيل اعتراف المتهم الأول «عمار» في جريمة القتل، إذ اعترف بعلاقته غير الشرعية مع الفتاة منذ أواخر شهر رمضان الماضي، إضافة إلى تناوله العشاء معها قبل وفاتها بلحظات. وأكدت المصادر، أن فريق التحقيق أحرز ملابس الفتاة لوجود آثار لعينات تتعلق بأحد المتورطين في الجريمة، إذ جرى التحفظ عليها وإرسالها للتحليل المخبري لفحصها.
وأشارت المصادر إلى وجود عراك وقع بين وافدين بغرض التحرش بالضحية، ما دعا الفتاة للهرب، لتلقى حتفها سقوطا من الدور السادس عشر، إذ باشرت الأجهزة الأمنية على الفور تطويق المنطقة والقبض عليهما.
ولفتت المصادر إلى أن رجال البحث الجنائي لا يزالون يطاردون متهما من الجنسية البنجلاديشية هرب من موقع الحادثة، بعد أن تم القبض على ثلاثة من الجنسية ذاتها لإخضاعهم للتحقيقات ومعرفة مدى علاقتهم بالضحية.
وأضافت المصادر، أن فريق التحقيق ينتظر نتائج الطب الشرعي بعد توجيه خطاب رسمي لإدارة الطب الشرعي بضرورة تشريح الجثة، والمتوقع الانتهاء منها خلال يومين.
من جهته كشف أبو مدين الخطيب «ولي أمر الفتاة الجزائرية» أنه سيتم دفن جثمانها في مكة المكرمة، بعد أن يتم تحديد أسباب الوفاة، مضيفا أنه سيلتقي اليوم مسؤولي هيئة التحقيق والادعاء العام لمعرفة مجرى التحقيقات في القضية. وقال الخطيب: «إن تصرفات العاملين في الفندق ابتداء بمسؤولي الإدارة وانتهاء بعمال النظافة، إذ يدخلون غرف النزلاء دون استئذان وبطرق غريبة، وعندما اختفت سارة أبلغت مدير الفندق بالأمر، لكنه لم يخبر رجال الشرطة بذلك، و لم يتخذ أي احتياطات أمنية قد يكون لها الدور في منع حوادث السقوط أو الهرب». 
ولفت ولي أمر الفتاة والذي يعمل مهندسا متقاعدا في مجال تنقيب بترول، أنه يعمل حاليا على توكيل محام للترافع في القضية، إضافة إلى دعم قنصلية بلاده من أجل متابعة مجرى التحقيقات، خصوصا وأنه سيغادر الأراضي السعودية خلال أيام، لارتباطه بأعمال في فرنسا. 
وذهب الخطيب إلى أن الفتاة سارة تجيد الفنون القتالية منذ خمسة أعوام، منبها في الوقت ذاته إلى أنها لا تجيد اللغة العربية، على رغم أنها تحفظ أجزاء عدة من القرآن الكريم. 
كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.