تسجيل الدخول

14 مليون أم مهددة بالتعرض لنزيف داخلي بعد الولادة

2010-09-22T15:05:00+03:00
2014-03-09T16:07:38+03:00
منوعات
kolalwatn22 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
14 مليون أم مهددة بالتعرض لنزيف داخلي بعد الولادة
كل الوطن

برشلونة : الفرنسية: دعت شركة "كوك ميديكل" خبراء في صحة المرأة ونزيف ما بعد الولادة من أمريكا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا للمشاركة في حوار مع الصحافة

برشلونة : الفرنسية: دعت شركة “كوك ميديكل” خبراء في صحة المرأة ونزيف ما بعد الولادة من أمريكا الشمالية وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا للمشاركة في حوار مع الصحافة العالمية لاستكشاف أسباب وعوامل الخطر وانتشار النزيف بعد الولادة الذي يعد من المضاعفات المميتة للولادة والذي يؤثر على حوالي 14 مليون امرأة سنوياً.

 

وسيقوم المتحدثون أيضاً باستكشاف الخيارات الحالية لعلاج نزيف ما بعد الولادة مثل استخدام بالون بكري من “كوك”. ومن المقرر عقد الحوار في 22 سبتمبر في مدينة برشلونة الإسبانية ليتزامن مع المؤتمر العالمي الأول لصحة الأم والرضيع في قصر المؤتمرات في برشلونة بين 22 و 26 سبتمبر.

 

وتحدث غالباً وفيات الأمهات التي تحدد بوفاة المرأة أثناء الحمل أو في غضون 42 يوماً من بداية الحمل قبل أو أثناء أو بعد الولادة على أثر الآثار التي لا يمكن التنبؤ بها ويصعب منعها. ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية تحدث حوالي 14 مليون حالة من حالات النزيف كل عام وحوالي 140 ألف امرأة يتوفين بعد الولادة. كما أن النزيف يمكنه أن يودي حتى بحياة امرأة سليمة صحياً في ساعتين فقط. حتى أن في الولايات المتحدة، حيث الرعاية التوليدية هي من بين الأفضل في العالم فإنه يتسبب تقريبا بـ20% من الوفيات المرتبطة بالحمل.

 

وقالت كريستينا آنيه نائب رئيس وحدة أعمال الصحة النسائية في كوك ميديكل “يشكل نزيف ما بعد الولادة أحد أكبر التهديدات العالمية لصحة ووفاه النساء أثناء الولادة. لقد كتب الكثير في الصحافة العالمية حول النطاق الذي تشمله المشكلة. لكن هدف كوك من خلال هذا النقاش هو تحديد الأسباب الطبية والمخاطر ومناقشة أشكال العلاج المتاحة. إنه لأمر مأساوي أن بدائل العلاج الفعال القادرة على تخفيف الأخطار التي تهدد قدرة المرأة المستقبلية على إنجاب الأطفال ومنع استئصال الرحم موجودة ولكن جميعها غير متوفر أو غير مستغل في كثير من الأحيان”.

 

وأضافت قائلة “تأمل كوك من خلال هذا النقاش تثقيف صناع القرار ومسئولي الصحة العامة ومقدمي الرعاية الصحية والجمهور بشكل عام حول كيفية تحديد المرضى المعرضين لخطر النزيف بعد الولادة والبحث عن أسبابه والخيارات المختلفة لعلاجه ونأمل أيضاً مناقشة سبل تحسين تدريب المتخصصين في الرعاية الصحية لعلاج نزيف ما بعد الولادة. كما أننا متحمسون لاستضافة النقاش بالتزامن مع المؤتمر العالمي الأول لصحة الأم والطفل إذ أن كوك تشارك المؤتمر هدف تحسين رعاية الأمهات في مختلف أنحاء العالم”.

 

وسيلقى المتحدثون الضوء على أسباب النزيف بما في ذلك ونى الرحم عنق الرحم أو المهبل أو الاحتفاظ بنسيج المشيمة وتمزق الرحم وشذوذ تخثر الدم واضطرابات ارتفاع ضغط الدم والولادة السريعة أو لفترة طويلة والمشيمة المنزاحة. وسوف يقومون أيضاً بتفصيل كل الطرق العلاجية المتاحة حالياً مثل حقن الأوكسيتوسين أو العقاقير المقوية لتوتر الرحم الأخرى واستخدام البالون الذي يضغط مباشرة لمنع النزيف وعمليات نقل الدم وفتح البطن والانصمام وحتى استئصال الرحم، وهو الملاذ الأخير في علاج نزيف ما بعد الولادة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.