تسجيل الدخول

اختراق موقع قناة الناشط الشيعي الهارب "ياسر الحبيب"

2010-09-25T03:49:00+03:00
2014-04-06T17:24:55+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير25 سبتمبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
اختراق موقع قناة الناشط الشيعي الهارب "ياسر الحبيب"
كل الوطن

كل الوطن- وكالات :تمكن "هاكر" من المملكة العربية السعودية، أطلق على نفسه اسم، من اختراق موقع قناة "فدك" التي يملكها الناشط الشيعي الهارب إلى لندن ياسر الحبيب. وتم اختراق

كل الوطن- وكالات :تمكن “هاكر” من المملكة العربية السعودية، أطلق على نفسه اسم، من اختراق موقع قناة “فدك” التي يملكها الناشط الشيعي الهارب إلى لندن ياسر الحبيب. وتم اختراق موقع القناة مساء الأربعاء، وما زال الموقع متوقفاً عن العمل، وذلك على خلفية إطلاق الحبيب تصريحات مسيئة تطعن في عرض أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها.
وقد هدد العديد من الشباب من مختلف الدول الإسلامية عبر مواقع الإنترنت والمنتديات باستمرارهم في اختراق موقع القناة في حال عودتها للعمل مجدداً، مؤكدين أنهم سيعملون على تدمير موقع قناة “فدك” والمواقع الأخرى التي يملكها الحبيب.
 في الوقت نفسه أعلن عدد كبير من المسلمين في لندن عن عقد اجتماع حاشد في ساحة “هايد بارك” الشهيرة يوم الأحد المقبل دفاعاً عن عرض النبي صلى الله عليه وسلم، كما رفع عدد من الأئمة في بريطانيا دعاوى قضائية لدى الشرطة البريطانية ضد ياسر الحبيب، بتهمة إثارة نعرة طائفية.
وكالات
وكانت دعوى قضائية تلقتها محكمة القضاء الإداري في مجلس الدولة المصري قد طالبت بإلزام الحكومة المصرية إلغاء بث القنوات الفضائية الشيعية التي يتم بثها عبر القمر الاصطناعي المصري “نايل سات”.

وقالت الدعوى:إن القنوات الشيعية مثل “الأنوار” و”فدك” التي يمتلكها الفار ياسر الحبيب خصصت معظم برامجها للهجوم على السيدة عائشة رضي الله عنها والتعرض إلى الخليفين الراشدين أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما وغيرهما من الصحابة، والتشكيك في عقيدة أهل السُنة وتسفيهها.

وكان الناشط الشيعي ياسر الحبيب الفار إلى لندن قد قام بإطلاق قناة فضائية مؤخرا يقوم فيها بسب أم المؤمنين عائشة وصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

يشار إلى أن الكويت سحبت جنسيتها من “الحبيب” بعد افتراءاته على أم المؤمنين كما طالبت الإنتربول بالقبض عليه.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.