تسجيل الدخول

السعوديون ينفقون 26% من دخلهم الشهري على الأطعمة والمشروبات

2010-10-01T16:04:00+03:00
2014-03-09T16:08:17+03:00
محليات
kolalwatn1 أكتوبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
السعوديون ينفقون 26% من دخلهم الشهري على الأطعمة والمشروبات
كل الوطن

كل الوطن – متابعات: ال مستشار اقتصادي إن السعوديين ينفقون 26 في المائة من إجمالي دخولهم الشهرية على مجموعة الأطعمة والمشروبات. وقالت صحيفة "الرياض"

كل الوطن – متابعات: ال مستشار اقتصادي إن السعوديين ينفقون 26 في المائة من إجمالي دخولهم الشهرية على مجموعة الأطعمة والمشروباتوقالت صحيفة “الرياض” السعودية، إنه مع تصاعد وتيرة الارتفاعات التي مازالت تسجلها أسعار الخضراوات، والتي على قائمتها “الطماطم” التي سجلت ارتفاعا بواقع 200 في المائة، حيث بلغ سعر حبة الطماطم والبرتقال الواحدة ريالاً.

 

وأكد المستشار فادي العجاجي، وفقاً للصحيفة اليومية، ارتفاع درجة تأثر أسواق الخضراوات الطازجة بالمعدل العام للتضخم ما ينذر بارتفاعات جديدة في الضغوط التضخمية قد تشهدها السوق المحلية. 

واستند “العجاجي” إلى بيانات لمصلحة الإحصاءات العامة أظهرت قوة العلاقة بين الرقم القياسي العام والرقم القياسي لمجموعة الأطعمة والمشروبات كونها أكبر المجموعات الرئيسة من حيث عدد البنود وأعلاها وزناً.

 

وقال العجاجي “يبلغ وزن مجموعة الأطعمة والمشروبات 26 في المائة (أي أن الأفراد ينفقون 26 بالمائة من دخولها على هذه المجموعة). مشيراً في الوقت ذاته إلى قوة العلاقة بين الرقم القياسي لمجموعة الأطعمة والمشروبات والرقم القياسي للمجموعة المتفرعة منها “الخضراوات الطازجة” رغم أن وزنها المقدر لا يتجاوز 1.62 في المائة.

المجنونة

ولفت “العجاجي” إلى قوة تأثير أسعار الطماطم على مجموعة الخضراوات الطازجة. قائلاً إن “الطماطم من السلع شديدة التقلب في أسعارها، لذا يسمونها أهل مكة المكرمة بالمجنونة، لكن في الآونة الأخيرة بدأت تزداد حدة التقلب في أسعار الطماطم في السوق المحلية سوءاً الطماطم المحلي أو المستورد، وذلك نتيجة لضعف مرونة العرض للمزارعين المحليين والمستوردين للسلع الزراعية لأنهم سيبيعون سلعهم حال جلبها للأسواق بالأسعار المتداولة، ولن يكون بمقدورهم تخزينها لحين ارتفاع الأسعار“.

وأضاف “العجاجي” قوله “هذه المشكلة تواجه معظم الدول، وبعض الدول تضع سياسات أكثر تنظيماً لأسواق السلع الزراعية مثل فرنسا التي طبقت في مرحلة ما قبل الانضمام للاتحاد النقدي الأوروبي سياسة “سعر العتبة”، حيث تفرض تعرفة جمركية عالية على السلع الزراعية المستوردة في حالة انخفاض الأسعار لحماية مزارعيها، وتخفض التعرفة الجمركية في حالة ارتفاع الأسعار

 

أريبيان بزنس

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.