تسجيل الدخول

القيادة الفلسطينية تؤكد توقف المفاوضات مع الجانب الاسرائيلى

2010-10-02T19:12:00+03:00
2014-04-06T17:30:48+03:00
عربي ودولي
كل الوطن - فريق التحرير2 أكتوبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
القيادة الفلسطينية تؤكد توقف المفاوضات مع الجانب الاسرائيلى
كل الوطن

كل الوطن – وكالات: فى خبر عاجل أكدت القيادة الفلسطينية التي اجتمعت السبت في رام الله بالضفة الغربية عن توقف المفاوضات مع الجانب الاسرائيلى وذلك بسبب عدم توقف

كل الوطن – وكالات: فى خبر عاجل أكدت القيادة الفلسطينية التي اجتمعت السبت في رام الله بالضفة الغربية  عن توقف المفاوضات  مع الجانب  الاسرائيلى وذلك بسبب عدم توقف الاستيطان.

ونقلت مراسلة بي بي سي في رام الله عن مصادر في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية تأكيدها لقرار القيادة الفلسطينية الذي سيصدر في بيان مكتوب عن نتائج الاجتماع.

وجاء القرار بعد اجتماع عقده الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع قياديين بارزين في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واللجنة المركزية لحركة فتح والامناء العامين للفصائل الفلسطينية لبحث خيارات القيادة الفلسطينية فيما يتعلق بمواصلة المفاوضات أو الانسحاب منها.

وكان المفاوضون الفلسطينيون قد هددوا بالانسحاب من المفاوضات ما لم توافق اسرائيل على تمديد قرار تجميد عمليات البناء في المستوطنات الاسرائيلية في الضفة الغربية، بعد ان انتهت مدة قرار التجميد السابق منذ حوالي اسبوع.

ويحاول الوسطاء الامريكيون والأوروبيون في المفاوضات اقناع الطرفين بالتوصل إلى نوع من التوافق بينهما في هذا الصدد ولكن لا علامات في الأفق تشير إلى قرب التوصل الى مثل هذا التوافق.

وكان المبعوث الأمريكي إلى الشرق الاوسط جورج ميتشيل قد أنهى يومين من المحادثات مع الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني، في محاولة منه لانقاذ محادثات السلام التي توقفت بسبب الاعتراض الفلسطيني على عودة عمليات البناء في المستوطنات الاسرائيلية.

واشار المبعوث الامريكي إلى أن الطرفين سيواصلان المحادثات بشكل غير مباشر. موضحا أن ثمة معوقات ما زالت تعترض المفاوضات بيد أن الطرفين اتفقا على مواصلة جهودهما لايجاد منفذ للخروج من الطريق المسدود

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.