تسجيل الدخول

ثامن رئيس تحرير خلال 10 سنوات..تعيين جاسر الجاسر لرئاسة تحرير "الوطن" بدلاً من العقيلي

2010-10-03T16:37:00+03:00
2014-03-09T16:08:21+03:00
عربي ودولي
kolalwatn3 أكتوبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
ثامن رئيس تحرير خلال 10 سنوات..تعيين جاسر الجاسر لرئاسة تحرير "الوطن" بدلاً من العقيلي
كل الوطن

كل الوطن – متابعات: أصبح جاسر الجاسر ثامن رئيس تحرير لصحيفة "الوطن" السعودية، بعد إقالة رئيس التحرير المكلّف سليمان العقيلي من المنصب، بحسب

كل الوطن – متابعات: أصبح جاسر الجاسر ثامن رئيس تحرير لصحيفة “الوطن” السعودية، بعد إقالة رئيس التحرير المكلّف سليمان العقيلي من المنصب، بحسب ما كشفت مصادر مقربة من الصحيفة، مساء السبت 2-10-2010.

ولم تفصح المصادر عن طبيعة رئاسة الجاسر، الذي كان مديراً لمكتب الصحيفة بالرياض، لجهة كونها بالأصالة أو بالتكليف.

وفضلاً عن رئاسته مكتب الصحيفة في الرياض، سبق للجاسر أن تولى منصب نائب مدير تحرير الصحيفة، كما كان مديراً لقناة “الاقتصادية“.

وهو في المنصب الجديد يخلف العقيلي، الذي تولى المنصب منذ استقالة رئيس التحرير الأسبق جمال خاشقجي، بعد نحو 3 سنوات من العمل. ويحمل العقيلي شهادة البكالوريوس في الإعلام من جامعة الملك سعود، وسبق له أن عمل في عدة مؤسسات إعلامية.

وتشير بعض التقارير الصحافية إلى أن ما أحدثه العقيلي من تغييرات في هيئة التحرير والنشر وما نتج عنه من إقالات لمن يعتبرون “رموزاً” في الجريدة، كان من الأسباب التي أدت لقرار الإقالة.

وأول رئيس تحرير للصحيفة، عند انطلاقها عام 2000، كان قينان بن عبد الله الغامدي، والذي ترأسها لمدة عامين قبل إقالته لأسباب كثرت التكهنات حولها، قبل أن يعود لكتابة المقالات في الصحيفة قبل ما يقارب عام.

ثم تلاه فهد العرابي الحارثي مشرفاً على التحرير، ليتم تكليف جمال أحمد خاشقجي برئاسة تحريرها لمدة شهرين. بعده تولى طارق إبراهيم رئاسة الصحيفة لمدة تزيد عن العام لتتم إقالته ويتم تكليف الدكتور عثمان الصيني رئيساً مكلفاً للتحرير لمدة عامين، ليعود جمال أحمد بن خاشقجي في عام 2006م لتولي رئاستها من جديد، قبل أن يستقيل ليستلم المنصب سليمان العقيلي بالتكليف، قبل أن يستقر اللقب، أخيراً، في عهدة الجاسر بحسب ما نشرته العربية نت الأحد.

وتعتبر جريدة “الوطن”، التي تتخذ من أبها جنوب السعودية مقراً لها، إحدى أحدث الجرائد على الساحة الصحفية السعودية وأكثرها إثارة للجدل في الشارع، لما تتسم به من جرأة غير معهودة في نقد الواقع السعودي خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالجهات الدينية الرسمية أو بالتيارات غير الرسمية التي تتسم بالطابع الديني.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.