تسجيل الدخول

الحكومة اللبنانية تبحث اليوم ملف "شهود الزور" في جلسة حاسمة

2010-10-20T10:35:00+03:00
2014-03-09T16:09:02+03:00
عربي ودولي
kolalwatn20 أكتوبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
الحكومة اللبنانية تبحث اليوم ملف "شهود الزور" في جلسة حاسمة
كل الوطن

كل الوطن – الرياض – متابعات: يبحث مجلس الوزراء اللبناني، اليوم الأربعاء 20-10-2010، ملف ما بات يُعرف بـ"شهود الزور"، وتمويلَ المحكمة الدولية الخاصة باغتيال

كل الوطن – الرياض – متابعات: يبحث مجلس الوزراء اللبناني، اليوم الأربعاء 20-10-2010، ملف ما بات يُعرف بـ”شهود الزور”، وتمويلَ المحكمة الدولية الخاصة باغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

وأشارت مصادر لبنانية إلى أن الجلسة ستكون حاسمة، فيما أكدت أطراف نيابية أن اجتماع اليوم سيكون هادئاً، ولا انقسامات قاسية ستحدث خلال الجلسة.

وفي فرنسا وبعد تأجيل وجدل، بدأت أمس قرب مدينة بوردو عملية إعادة تمثيل جريمة اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري. وبحسب رئيس بلدية بوردو، فإن العملية ستستمر يومين وتجري في قاعدة عسكرية على تخوم المدينة.

وقالت مصادر إن دراسة نتائج عملية إعادة التمثيل قد تستمر أسبوعاً، حتى تتفحص اللجنة المتخصصة الفرضيات كافة، وتقارنها بما توصلت إليه التحقيقات قبل رفعها للمدعي العام للمحكمة الدولية.

ومن المفترض أن تسمح إعادة بناء مسرح الجريمة واستعادة عملية التفجير باستخدام تقنيات ثلاثية الأبعاد، بالحصول على خيوط جديدة في التحقيق.

وتسعى المحكمة، التي مقرها لايدشيندام قرب لاهاي في هولندا، إلى تحديد شحصيات المسؤولين عن الهجوم الذي وقع في 14 شباط (فبراير) عام 2005 ومحاكمتهم عن التفجير الذي استخدمت فيه شاحنة ملغومة وأسفر عن إصابة أكثر من 230 شخصاً أيضاً.

وأفاد موقع صحيفة “لوفيغارو” أن نحو 300 من ضباط الشرطة انتشروا حول معسكر الجيش الذي أجري فيه التفجير المحكوم في وجود مئة خبير دولي أو نحو ذلك.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.