الخدمة المدنية تدعو 645 من حملة الدبلومات لمراجعتها

kolalwatn
2014-03-09T16:08:52+03:00
محليات
kolalwatn20 أكتوبر 2010آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:08 مساءً
الخدمة المدنية تدعو 645 من حملة الدبلومات لمراجعتها
كل الوطن

كل الوطن – واس: طلبت وزارة الخدمة المدنية من (645) مواطنا من حمله الدبلومات دون الجامعية التي أعلنت أرقام طلباتهم مراجعة فروع الوزارة ومكاتبها

كل الوطن – واس: طلبت وزارة الخدمة المدنية من (645) مواطنا من حمله الدبلومات دون الجامعية التي أعلنت أرقام طلباتهم مراجعة فروع الوزارة ومكاتبها بمختلف مناطق ومحافظات المملكة اعتبارا من يوم السبت 15-11-1431هـ وحتى نهاية دوام يوم الأربعاء 26-11-1431هـ، بهدف مطابقة ما سجلوه على موقع الوزارة على الانترنت من بيانات مع ما لديهم من وثائق أصلية، والمطلوب مراجعتهم هم من تمت مفاضلتهم ممن سبق أن تقدموا لمفاضلة حملة الدبلومات مادون الجامعية (الرجال) الراغبين بالعمل الحكومي في الوظائف الإدارية والفنية والحرفية والصحية على موقع وزارة الخدمة المدنية على الانترنت خلال الفترة من 25-1-1431هـ حتى 19-2-1431هـ.

وأوضحت الوزارة أن هذه الدعوة لا تعني الترشيح وإنما لمطابقة بيانات المتقدمين المعلنة أرقام تقديمهم بناء على ما تم تسجيله من قبلهم على موقع الوزارة مع أصول الوثائق الرسمية.

وطلبت الوزارة من المعلنة أرقام تقديمهم عند مراجعتهم فروع ومكاتب الوزارة اصطحاب الوثائق التالية لمطابقة رقم الطلب الذي حصل عليه المتقدم من موقع وزارة الخدمة المدنية، ومن فقد الرقم أو نسيه عليه الدخول لموقع وزارة الخدمة المدنية www.mcs.gov.sa واختيار أيقونة متابعة طلب التوظيف للحصول على رقم الطلب، ونسخة من الهوية الوطنية مع الأصل، وأصل من وثيقة التخرج مع نسختين منها، موضحاً بها التقدير العام والنسبة المئوية أو المعدل التراكمي وتاريخ التخرج.

وأشارت وزارة الخدمة المدنية إلى أن من لم يحضر أصول الوثائق مستوفية لجميع مكوناتها النظامية خلال فترة المطابقة لن يتم النظر في المستندات التي تتوفر بعد نهاية الفترة المحددة للمطابقة.ومن لم يراجع خلال فترة المطابقة سيعتبر ذلك عدولا عن رغبته في دخول المفاضلة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.