تسجيل الدخول

نتنياهو يحذر الفلسطينيين من اللجوء إلى الأمم المتحدة لإعلان دولتهم

2010-10-25T11:02:00+03:00
2014-03-09T16:08:41+03:00
عربي ودولي
kolalwatn25 أكتوبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
نتنياهو يحذر الفلسطينيين من اللجوء إلى الأمم المتحدة لإعلان دولتهم
كل الوطن

القدس- ا ف ب: حذّر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الفلسطينيين من "اللجوء إلى هيئات دولية" في إشارة إلى الأمم المتحدة، في حال عدم استئناف

القدس- ا ف ب: حذّر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الفلسطينيين من “اللجوء إلى هيئات دولية” في إشارة إلى الأمم المتحدة، في حال عدم استئناف مفاوضات السلام.

 

وقال نتنياهو عند بدء الجلسة الأسبوعية للحكومة الإسرائيلية، الأحد 24-10-2010، كما جاء في بيان رسمي “ننتظر من الفلسطينيين أن يحترموا التزامهم بالتفاوض مباشرة” مع إسرائيل.

 

وأضاف “أعتبر أن أي محاولة للتحييد عن ذلك عبر اللجوء إلى هيئات دولية ليس أمرا واقعيا ولن يدفع بأي شكل عملية السلام إلى الأمام”.

وأكد من جهة أخرى أن حكومته تجري اتصالات مكثفة مع الإدارة الأمريكية من أجل إعادة إطلاق المفاوضات”.

 

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية العامة، فإن نتنياهو يرغب في هذا الإطار بلقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما في مناسبة الزيارة التي يمكن أن يقوم بها إلى الولايات المتحدة في غضون أسبوعين.

 

ودعا نتنياهو إلى المؤتمر السنوي لليهودية في أمريكا الشمالية الذي يعقد في نيو اورلينز من 5 إلى 9 نوفمبر (تشرين الثاني). وقالت الإذاعة إنه لن يحضر المؤتمر إلا إذا تمكن من لقاء الرئيس الأمريكي.

 

وقد حذر مسؤولون فلسطينيون وعرب عدة مرات في الأسابيع الماضية من أنه في حال استمرار المأزق في مسألة تجميد الاستيطان الإسرائيلي، يمكن أن يطلب الفلسطينيون بواسطة الجامعة العربية، من الأمم المتحدة الاعتراف بدولة فلسطينية.

 

والمفاوضات المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين التي استؤنفت في مطلع سبتمبر (أيلول) في واشنطن تحت إشراف الولايات المتحدة توقفت منذ انتهاء العمل بقرار تجميد الاستيطان في الضفة الغربية لعشرة أشهر في 26 سبتمبر (ايلول).

 

ويطالب الفلسطينيون من أجل استئناف المفاوضات بتجميد الاستيطان وهو ما يرفضه الإسرائيليون حتى الآن.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.