تسجيل الدخول

الإعدام شنقا لطارق عزيز وسعدون شاكر وعبد حمود

2010-10-26T14:25:00+03:00
2014-03-09T16:09:20+03:00
عربي ودولي
kolalwatn26 أكتوبر 2010آخر تحديث : منذ 10 سنوات
الإعدام شنقا لطارق عزيز وسعدون شاكر وعبد حمود
كل الوطن

بغداد : الفرنسية: اصدرت المحكمة الجنائية العليا في بغداد الثلاثاء احكاما بالاعدام "شنقا حتى الموت" على المسؤولين العراقيين السابقين الثلاثة طارق عزيز وسعدون شاكر

بغداد : الفرنسية: اصدرت المحكمة الجنائية العليا في بغداد الثلاثاء احكاما بالاعدام “شنقا حتى الموت” على المسؤولين العراقيين السابقين الثلاثة طارق عزيز وسعدون شاكر وعبد حميد حمود بعد ادانتهم في قضية “تصفية الاحزاب الدينية”، على ما افاد تلفزيون العراقية.

وكان طارق عزيز (74 عاما) وزيرا للاعلام ونائبا لرئيس الوزراء ووزيرا للخارجية. وقد حكم عليه في مارس 2009 بالسجن 15 عاما لادانته بارتكاب “جرائم ضد الانسانية” في قضية اعدام 42 تاجرا عام 1992.

وفي اغسطس حكمت عليه المحكمة الجنائية العليا في العراق بالسجن سبع سنوات بسبب دوره في الارتكابات التي حصلت بحق الاكراد الفيليين الشيعة في ثمانينات القرن الماضي. اما سعدون شاكر فقد كان وزيرا للداخلية.

من جهته كان عبد حمود مديرا لمكتب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين الذي اعدم شنقا في 30 ديسمبر 2006.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.