تسجيل الدخول

على وقع احتجاجات مصر .. المعارضة اليمنية تدفع الرئيس صالح للتراجع

2011-01-30T00:48:00+03:00
2014-03-09T16:14:57+03:00
عربي ودولي
kolalwatn30 يناير 2011آخر تحديث : منذ 10 سنوات
على وقع احتجاجات مصر .. المعارضة اليمنية تدفع الرئيس صالح للتراجع
كل الوطن

كل الوطن – صنعاء – فؤاد العلوي: تقدم الرئيس اليمني علي عبدالله صالح بمبادرة للمعارضة اليمنية تضمنت تراجعا عن التعديلات الدستورية القاضية بتأبيد

كل الوطن – صنعاء – فؤاد العلوي: تقدم الرئيس اليمني علي عبدالله صالح بمبادرة للمعارضة اليمنية تضمنت تراجعا عن التعديلات الدستورية القاضية بتأبيد المنصب الرئاسي والتراجع عن السير في الإنتخابات البرلمانية.

 

المبادرة التي جاءت نتاجا عن اجتماع استثنائي عقده الرئيس اليمني علي عبدالله صالح بقيادات حزبه المؤتمر الشعبي الحاكم أمس الجمعة، تضمنت دعوة أحزاب المعارضة اليمنية للعودة للاتفاق الذي كان قد وقعته أحزاب المعارضة مع الحزب الحاكم عبر لجنة رباعية، وإنهاء مظاهر الاحتجاجات المتمثلة في المظاهرات والاعتصامات، وإيقاف التلاسنات الإعلامية المتبادلة بين الحزب الحاكم والمعارضة.

 

وفي المقابل ما زالت أحزاب المعارضة اليمنية تبدي تحفها عن الرد على هذه المبادرة التي تأتي تحقيقا لمطالبهم التي رفعوها منذ إعلان الحزب الحاكم في نهاية ديسمبر الماضي المتمثلة في التحضير للانتخابات منفردا وتعديل الدستور بشكل يسمح للرئيس البقاء مدى الحياة.

 

واكتفى الدكتور محمد صالح القباطي الناطق الرسمي باسم أحزاب المعارضة اليمنية اللقاء المشترك في تعليق لـ“كل الوطن” بالتأكيد بأنهم يتدارسون هذه المبادرة، وأنهم ما زالوا في اجتماع لهم اليوم السبت وسيصدر بشأن هذه المبادرة موقف بذلك عند التاسعة من مساء.

 

ولم يبد ناطق المعارضة أي ترحيب أو رفض لمبادرة الرئيس اليمني مكتفيا بالقول إنه سيصدر بيان عنهم بشأن هذه المبادرة يعلنوا خلاله موقفهم.

 

وتأتي مبادرة الرئيس اليمني بعد يوم واحد من احتجاجات واسعة نفذتها المعارضة اليمنية في العاصمة اليمنية صنعاء وعدد من المحافظات، أعلنت خلالها رفضها للتعديلات الدستورية، والسير في إجراء الإنتخابات بشكل منفرد.

 

كما تأتي في حين تشهد جمهورية مصر العربية أحداثا متصاعدة بعد المظاهرات التي بدأها الشارع المصري وتأججت منذ يوم أمس بشكل واسع عم جميع محافظات مصر وتسببت في مقتل وجرح المئات على خلفية المظاهرات المطالبة برحيل النظام المصري.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.