تسجيل الدخول

الدفاع المدني: 10 وفيات و114 مصاباً وإيواء 4350 أسرة

2011-01-31T01:58:00+03:00
2014-04-06T17:22:02+03:00
محليات
كل الوطن - فريق التحرير31 يناير 2011آخر تحديث : منذ 10 سنوات
الدفاع المدني: 10 وفيات و114 مصاباً وإيواء 4350 أسرة
كل الوطن

جــدة – واس :بلغ عدد المصابين جراء أمطار وسيول جدة 114 شخصاً ، غادر منهم المستشفى بعد تلقي العلاج اللازم 100 حالة، فيما بلغت الحالات المنومة 14 حالة

جــدة – واس :بلغ عدد المصابين جراء أمطار وسيول جدة 114 شخصاً ، غادر منهم المستشفى بعد تلقي العلاج اللازم 100 حالة، فيما بلغت الحالات المنومة 14 حالة وبلغت عدد الوفيات 10 وفيات سلم منها ثلاث جثث لذويهم والحالات المفقودة بلغت ثلاث حالات فيما بلغت عدد الأسر التي تم ايوائها 4350 أسرة وعدد الأشخاص اللذين تم إيوائهم 16300شخص .

وأوضح مدير المركز الإعلامي لمواجهة الحالة الطارئة بمحافظة جدة التابع للمديرية العامة للدفاع المدني اللواء محمد بن عبدالله القرني أن الدفاع المدني مازال يواصل عمليات مسح المناطق المتضررة للتأكد من عدم وجود محتجزين بمشاركة من الجهات ذات العلاقة وبعدد 97 ضابطاً لكل دورية و 1296 فرداً من إدارة جده و392 ضابطاً وفرداً من الإدارات الخارجية و205 معدة وآلية .

وأشار إلى أنه تم إنقاذ 497 شخصاً من رجال ونساء وأطفال باستخدام طيران الدفاع المدني من بداية الحدث وحتى اليوم الأحد وقد استخدمت لتنفيذ هذه المهمة 18 طائرة بواقع إجمالي 89 طلعة جوية و72 ساعة طيران وإنقاذ 2503 شخص بواسطة الفرق الأرضية والعمل على إيواء 2503 أسرة عن طريق لجان الإسكان المكونة من الدفاع المدني ووزارة المالية ولازالت عمليات الإيواء مستمرة على مدار الساعة .

وأضاف اللواء القرني أن أعمال الحصر بدأت هذا اليوم حيث قامت اللجان بحصر 273 سيارة وعدد (161) ممتلكات، لافتاً الانتباه إلى أن القوة المشاركة من الحرس الوطني والقوات المسلحة أنهت مشاركتها وأعيدت كامل القوة إلى مواقع عملها الأساسية بعد أن أدوا واجبهم بالمشاركة في هذه المهمة مع استمرارية التنسيق معهم فيما لو تطلب الأمر ذلك لأي سبب لا قدر الله واستمر طيران الدفاع المدني في عمليات المسح الجوي لاستكشاف مدى تحسن الوضع وتقييم ما يلزم .

وبين أن وزارة التجارة والصناعة قامت اليوم بتأمين 500 وجبة للمتضررين وكذلك مراقبة الوضع التمويني بالأسواق وبصالة المعارض وفحص محطات الوقود وبدأت الحركة تنساب في معظم الطرق بينما لا تزال الأنفاق مثل نفق الملك عبدالله ونفق الأمير ماجد ونفق الجامعة محتجزة للمياه وهناك استمرار مباشرة فرق الدفاع المدني الداعمة للموقف عملها وجميعها تعمل حالياً وهي تمثل الدعم من إدارة العاصمة المقدسة وإدارة الطائف وإدارة الباحة ومديرية منطقة الرياض .

 

وأفاد مدير المركز الإعلامي لمواجهة الحالة الـطارئة بمحافظة جدة أن المعدات الداعمة التي تم استئجارها من قبل وزارة المالية لا زالت موفرة وتمثل 50 كرين و50 تريلا و40 شيول بالإضافة إلى تأمين 300 وايت لشفط المياه و 200 مضخة سحب مياه حيث باشرت شركة المياه الوطنية بشفط المياه من مواقع تجمعات المياه في الشوارع والأنفاق وبالذات حي السامر والتوفيق بالإضافة إلى إصلاح أنابيب المياه المتضررة .

وقال اللواء القرني إن الأمن العام (الشرطة والمرور والدوريات الأمنية) لا زال يقوم بدعم الأحياء المتضررة بعدد كبير من الدوريات الأمنية والمرورية وقوة المهام والواجبات الخاصة ومجموعة الإسناد وقوة الطوارئ ونشر في المواقع المتضررة والتركيز على الأحياء التي لازالت مقطوع عنها التيار الكهربائي ونشر دوريات سرية بالمواقع التي فيها أضرار ولا تزال أمانة محافظة جدة تقوم بسحب المياه من الأماكن الحيوية ورفع الدمار وفتح المناهل في الشوارع والأنفاق ومتابعة السدود والتركيز على الأنفاق التي لازالت مملوءة بالمياه.

وبين أن لم يتبق من عدد المشتركين الذين تم انقطاع التيار الكهربائي عنهم سوى 1070 مشتركاً وجاري العمل على مدار الساعة لإعادة التيار لهم ولازالت فرق الهلال الأحمر مهيئة بكامل الاستعداد وهي تباشر أي بلاغ وتتعامل معه في حينه وذلك بواسطة 16 فرقة و 23 سيارة إسعاف و طائرتين متمركزة بمركز الشميسي والقاعدة الجوية وتقوم بقية الجهات الحكومية المشاركة بأعمالها المعتادة في دعم الجهات بما يلزم وفق اختصاصها حيث شاركت شركة النقل الجماعي بـ 10 باصات وحرس الحدود بـ 7 قوارب مطاطية و 3 دبابات بحرية و 25 غواصاً و4ضباط والقاعدة الجوية بـ 3 طائرات من قاعدة الملك فهد الجوية بالطائف وعدد ( 5) طائرات من قاعدة خميس مشيط .

الحرس الوطني يسهم في عمليات الإنقاذ والحراسة

أسهمت قوات الحرس الوطني بالقطاع الغربي في مساندة الدفاع المدني لإنقاذ الغرقى والمحتجزين وتأمين الحراسة الأمنية للمتضررين الذين تم إخلاء منازلهم بسبب السيول الغزيرة التي صاحبت هطول الأمطار على محافظة جده يوم الأربعاء الماضى ، وقد ساهم الحرس الوطني في إنقاذ عدد من المواطنين والمقيمين في عدد من المدارس والمراكز التجارية والوزارات الحكومية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.