تسجيل الدخول

فودافون تتهم الحكومة المصرية باستغلالها في بعث رسائل قصيرة لحسابها

2011-02-04T11:47:00+03:00
2017-12-21T15:36:11+03:00
عربي ودولي
kolalwatn4 فبراير 2011آخر تحديث : منذ 10 سنوات
فودافون تتهم الحكومة المصرية باستغلالها في بعث رسائل قصيرة لحسابها
كل الوطن

كل الوطن – (رويترز) – اتهمت شركة فودافون لشبكات الهاتف المحمول السلطات المصرية يوم الخميس باستخدام شبكتها في ارسال رسائل نصية مؤيدة للحكومة لمشتركيها

كل الوطن – (رويترز) – اتهمت شركة فودافون لشبكات الهاتف المحمول السلطات المصرية يوم الخميس باستخدام شبكتها في ارسال رسائل نصية مؤيدة للحكومة لمشتركيها في الوقت الذي أصبحت فيه شركات الاتصالات متورطة في الازمة بشكل أكبر.

 

وشارك المدير التنفيذي لشركة اوراسكوم تيليكوم في احتجاجات على حكم الرئيس حسني مبارك تجري في ميدان التحرير بالقاهرة يوم الخميس وقال ان أي أضرار تلحق بشركته جراء الاضطرابات ثمن يستحق الدفع.

 

وقالت فودافون أكبر شركة لتشغيل الهاتف المحمول في العالم من حيث العائدات ان الحكومة طلبت منها الاسبوع الماضي اغلاق شبكتها في مصر بعد اندلاع الاحتجاجات المناوئة لحكم مبارك.

 

كما أجبرت شركات اتصالات أخرى على قطع الخدمة وانتقدت منظمات حقوقية بشدة هذا الاجراء.

 

وقالت فودافون انذاك انها لم يكن أمامها خيار اخر وشددت يوم الخميس هجومها قائلة ان الحكومة ترغمها على ارسال رسائل نصية قصيرة دون تحديد مصدرها.

 

وقالت المجموعة “الوضع الحالي المتعلق بهذه الرسائل غير مقبول.”

 

وقالت فودافون ان السلطات المصرية أصدرت أوامر لشبكات موبينيل واتصالات وفودافون للهواتف المحمولة بارسال رسائل الى المواطنين المصريين وانها تفعل ذلك منذ اندلاع الاحتجاجات على حكم مبارك المستمر منذ 30 عاما.

 

وتضمنت رسالة نصية أرسلت للمشتركين في الثاني من فبراير شباط واطلعت عليها رويترز الاعلان عن مكان وموعد مظاهرة حاشدة لتأييد مبارك.

 

وقال الرئيس التنفيذي لشركة فودافون فيتوريو كولاو للصحفيين يوم الخميس ان الاتصالات تعطلت لمدة 24 ساعة يوم الجمعة وعطلت خدمة الانترنت لمدة خمسة أيام بينما ظلت خدمة الرسائل النصية معطلة للمشتركين.

 

وقال مصدر مطلع على وضع الاتصالات لرويترز ان السلطات أمرت فودافون باعادة الخدمة فترة تكفي لارسال هذه الرسائل.

 

ولم يتسن الاتصال بشركة اتصالات للتعليق. ولم يرد أحد على رسائل البريد الالكتروني والاتصالات الهاتفية التي وجهت لمديري موبينيل. وتمتلك شركة أوراسكوم وشركة فرانس تيليكوم موبينيل.

 

وقالت فودافون “هذه الرسائل ليست صادرة من أي من مشغلي شبكات الهواتف المحمولة.”

 

وشاهدت محررة رويترز في ميدان التحرير خالد بشارة المدير التنفيذي لشركة أوراسكوم تيليكوم وهي شركة اتصالات رئيسية أخرى يشارك في الاحتجاجات على حكم مبارك.

 

وردا على سؤال لتلفزيون هيئة الاذاعة البريطانية بي.بي.سي. عما اذا كانت الشركة تعاني من الاحتجاجات قال بشارة “بالطبع .. لكن أحيانا هذا هو الثمن الذي لابد من دفعه.”

 

وفي اتصال هاتقي مع رويترز في وقت لاحق قال بشارة انه اذا كان تصرفه لا يعجب السلطات يمكنها أن تتصل برئيسه لفصله من العمل.

 

وأضاف “كنت هناك لشخصي … أنا المدير التنفيذي لشركة أوراسكوم تيليكوم. ليست لدي تراخيص في الشركة التي أعمل بها. التراخيص باسم الشركة وليس للشخص. اذا لم يعجبهم ذلك بوسعهم أن يتصلوا برئيسي ويمكنه عندئذ فصلي من العمل وهذا كل شيء.”

 

وكان نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة شركة أوراسكوم تيليكوم قال لرويترز في وقت سابق هذا الاسبوع ان مبارك في حاجة “لخروج مشرف“.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.