عمرو دياب يهرب خارج مصر والسينمائيون يطالبون باقالة نقيبهم

kolalwatn
2014-03-09T16:15:36+03:00
فنون ونجوم
kolalwatn10 فبراير 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:15 مساءً
عمرو دياب يهرب خارج مصر والسينمائيون يطالبون باقالة نقيبهم
كل الوطن

كل الوطن – القاهرة ـ محمد عزت :بعد ان انتاب موقف عمرو دياب الغموض حيال رأيه في احداث تظاهرات ميدان التحرير علم ” كل الوطن ” ان الفنان الملقب بالكينج قد سافر الى احدى الدول الاوربية ومنذ اندلاع الاحداث التى شهدها الشارع المصري.

وفجأة بعد ان تعرض للهجوم من قبل الكثيرين بسبب غموض موقفه قام اخيرا بتوجيه بعض الكلمات عبر الحساب الخاص به على موقع التعارف الاجتماعي فايس بوك قال فيه:

نطلب من كل مصري أصيل أن يخاف علي بلده بصدق في تلك اللحظات الحرجة من تاريخ الأمة،لقد كنا صفا واحدا حتي الأمس و تحققت بالفعل كل مطالب الشعب المصري المشروعة ،تحققت و ينبغي علينا أن نصدق النجاح و الا نجعل الشكوك و القيل و القال و بذور الفساد الخارجية و الداخلية أن تضرب جذور النجاح الذي روي بدماء شهداء مصر الأبرار  ينبغي أن نصدق أننا صنعنا نقطة فاصلة في تاريخ مصر و الان حان وقت البناء و العمل من أجل حصاد ثمار ما زرعناه.

غادة ابراهيم تنصح شباب التحرير بالرجوع لخطاب اوباما

ناشدت الفنانة غادة ابراهيم شباب مصر الشرفاء  بضرورة العودة الى منازلهم وقالت:”شباب مصر الشرفاء شباب 25 يناير أناشدكم العودة الى منازلكم،حفاظآ على أستقرار مصر،ولا تدعوا الخونة والمخربين والمضللين بالسطو على ثورتكم والصعود على أكتافكم لتحقيق أجندتهم الخاصة،أرجعوا الى خطاب أوباما وخامئنى وحسن نصر الله وهيلارى وليفنى وميركل لتتأكدوا من المؤامرة الكبرى لهدم مصر والقضاء على أستقرارها وأقتصادها،الخونة واللصوص يحاسبون الأن ودم الشهداء لن يذهب هباء،كلنا شباب 25 يناير وكلنا أسر الشهداء وكلنا فداء لمصر.

 

سر اعتذار تامر عاشور لشباب التحرير

ارسل المطرب تامر عاشور لكل من شارك في تظاهرات ميدان التحرير عن طرح شركة روتانا المنتجة لالبومه الغنائي في هذا التوقيت الغير مناسب وذلك في عدد كبير من دول الخليج وارسل تامر خطابا رسميا وصل الى ” كل الوطن” نسخة منه،الى الثوار الباحثين عن الحرية والخبز والكرامة واسقاط النظام يقول فيه نصا ومن توقيعه:

إلى شباب مصر الأوفياء ، الشباب الذى أعاد لنا جميعاً الروح مرة اخرى ، الشباب الذى قرر أن يجعل للشعب المصرى موقف ، الشباب الذى أختار أن يحدد مصيرة بيدة و بكل احترام و تحضر ، الشباب الذى أعاد الأمل للملايين فى الإصلاح ، و إلى أرواح شهداء ثورة 25 يناير الذى لابد أن أذكرهم بالأسم تخليداً لذكراهم و إيماناً منى – كشاب مصرى من ضمن ملايين الشباب – بدورهم فى تحولنا إلى يد واحدة و روح واحدة تبحث عن شىء واحد وهو مصر و هؤلاء هم سالي زهران ، حسين طه ،عمرو غريب، سيف الله مصطفى،محمد محروس،مصطفى ابو زيد،محمد عماد حسين،أحمد بسيونى،طارق اسامه نور،طارق محمد عامر،‫شريف رضوان،سعيد عبدالعال،محمد حسام الدين،محمد فاروق حسن،محمد زكي أحمد،محمد متولي محمد،كريم أحمد رجب،إسلام بكير،غريب عبد العزيز عبد اللطيف وعبده صالح.

أعتذر لكم جميعاً عن ما فعلتة شركة روتانا و إصدارها ألبومى فى دول الخليج و على شبكة الأنترنت ، و هذا قد حدث دون إرادتى و دون علمى ، حيث فوجئت بأحد أصدقائى يتصل بى و يخبرنى أن الألبوم قد صدر بالفعل و منتشر على شبكة الأنترنت ، ووقتها كنت أتابع الأوضاع الجارية فى مصر و متوقف عن العمل تمام و تركيزى منصب تجاة بلدى ووطنى و الشباب المصرى الذى أنتمى إلية و أبحث عن سبل للمشاركة الفعالة فى هذة الثورة الشريفة و الفريدة .

موقف شركة روتانا غريباً جداً بالنسبة لى .. فإصدارهم للألبوم فى مثل هذا التوقيت اعتبرة إهانة لى و للشباب المصرى و الشعب المصرى ككل ، لأن الوضع الراهن لا يتطلب منا أن نفكر فى مصالح شخصية أو إصدار أعمال فنية خاصة ، فهذا الوقت يتطلب المشاركة الفعالة و التحليل والتدقيق ، و عندما أفكر فى المشاركة كفنان أقرر عمل اغنية وطنية تتناسب مع الأحداث و تعبيراً منى عن إحترامى و تقديرى لهذة الثورة ، عمل فنى بعيد عن المجاملة أو الأهداف الشخصية عمل فنى من داخلى كشاب و موجة لشباب مصر الغير مسيس الواعى النقى الشريف الذى يريد الكرامة .

أنا لا أجد ما اقولة فى النهاية سوى أننى أعلن لكم جميعاً أننى غير مسئول من قريب أو بعيد عن قرار صدور الألبوم فى هذا التوقيت و أعلن أيضاً أننى أعتبر صدور الألبوم إهانة لى و لبلدى و لشعب مصر جميعاً و أعتقد أن ما فعلوه يعتبر تعبيراً ضمنياً منهم عن عدم إحترامهم لمصر و الفنانين و الشباب المصرى ككل ، و فى النهاية اتمنى لنا جميعاً الإستقرار و الإصلاح و أن نظل يد واحدة تسعى إلى بناء مصر مؤكدا أن هذى البلد ستبقى و تظل أم الدنيا.

 السينمائيون المعتصمون يطالبون باقالة نقيبهم

ارسل عدد من السينمائيين المصريين بيانا وصل ” كل الوطن ” نسخة منه مطالبين فيه باستقالة نقيبهم دكتور اشرف زكى نحن السينمائيون المعتصمون في ميدان التحرير نعلن مايلي : 

نص البيان

إيمانا بحق الشعب المصري في تحقيق كل مطالبه المشروعة و في مقدمتها إسقاط النظام المصري ، تعلن نقابة المهن السينمائية الآتي: أولا : استقالة نقيب السينمائيين و كل أعضاء مجلس النقابة احتجاجا على كل الممارسات الجائرة للنظام الفاسد وانضمام كل السينمائيين الشرفاء إلى جموع الشعب المصري الثائرة ضد الظلم و الفساد و هذه الإستقالة هي جزء من التأكيد على افتقاد النظام الحالي الفاسد شرعيته حيث ترفض النقابة أن تكون جزءا منه

 ثانيا : تبرؤ النقابة من كل البيانات و المواقف و التصريحات التى تبناها السيد النقيب واتحاد النقابات الفنية ضد ثوار 25 يناير و التى أيدت النظام الفاسد

 ثالثا : انضمام جموع السينمائيين إلى المعتصمين في ميدان التحرير باعتبارهم جزءا لا يتجزأ من الشعب المصري و جزءا من حركة التغيير المؤيدة لكل مطالب الشعب المشروعة و التى في مقدمتها إسقاط الرئيس

 رابعا : إدانة السينمائيين للموقف المخزي للإعلام الرسمي الذي زور الحقائق و خدع الشعب و أساء لسمعة ثوار 25 يناير ، كما تطالب بإقالة ومحاكمة وزير الإعلام أنس الفقي و عبد اللطيف الميناوي رئيس قطاع الأخبار و كل القيادات التليفزيونية و الصحفية التى ساهمت في مؤامرة النظام لغسل عقول الشعب و محاولة عزله عن الثورة واهانت الثوار خامسا : التأكيد على أن السينمائيين المعتصمين سيواصلون اعتصامهم واحتجاجاتهم بكافة الأشكال السلمية حتى تحقق كل مطالب الإصلاح وقيام دولة مدنية ديمقراطية في مصر .

سادسا : التأكيد على أن السينمائيين المعتصمين في ميدان التحرير يحملون دم شهداء الثورة لكل أركان النظام و معاونيه

عاش نضال الشعب المصري ….عاش كفاح الثوار ..عاش دم الشهداء …عاشت مصر

رفض السيد مسعد فوده التوقيع بسبب البند الأول الخاص باستقالة النقيب واعضاء مجلس النقابة وبناء عليه فأن السينمائيون المعتصمون اتفقوا على ما يلي :

ان رفض النقيب لتقديم استقالته يعد تخلياً عن تضامنه مع ثوار 25 يناير وتمسكاً بالبقاء داخل منظومة النظام الفاسد الذي تعد الأستقاله منه  والخروج عنه ابسط اشكال مقاومته والمطالبه بأسقاطه

ان ازدواجيه النقيب في تحديد موقفه وبالتالي موقف النقابة من ثوره 25 يناير يعد اهانه لكل السينمائيين المطالبين بالحريه وبالعدل في هذا الوطن

وبناء على كل ما تقدم فأننا نطالب جموع السينمائيين النقابيين بالأنضمام لنا في مطلبنا الواضح وهو :

اقالة نقيب السينمائيين ومجلس النقابة لتخاذلهم المخزي في دعم موقف اعضاء النقابة الرافض للنظام الفاسد و المتضامن مع الحقوق الشرعية لثورة 25 يناير

ولتمسكهم المهين بالبقاء ضمن شرعية النظام الفاسد التي سقطت في الشارع بفضل كفاح الشعب المصري عاش كفاح الثوار  عاش دم الشهداء عاشت مصر

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.