تسجيل الدخول

مباراة سنوية بين الفراعنة ونسور قرطاج للاحتفال بثورتي تونس ومصر

2011-02-20T11:27:00+03:00
2014-03-09T16:16:28+03:00
عربي ودولي
kolalwatn20 فبراير 2011آخر تحديث : منذ 10 سنوات
مباراة سنوية بين الفراعنة ونسور قرطاج للاحتفال بثورتي تونس ومصر
كل الوطن

القاهرة: ذكرت تقارير صحافية مصرية أن الاتحاد المصري لكرة القدم يبحث مع نظيره التونسي إقامة لقاء ودي بين منتخبي “الفراعنة” و”نسور قرطاج” وذلك احتفالاً بثورة الشعبين ونجاحهما في إسقاط النظام الحاكم في البلدين.

 

وأكد عضو الاتحاد المصري لكرة القدم أيمن يونس، موافقة “الجبلاية” على إقامة مباراة بين المنتخبين المصري والتونسي احتفالا بثورة الشعبين، على أن تقام هذه المباراة سنويا، تحت مسمى “مباراة الثوار”، احتفالا بثورتي “الياسمين” التونسية، و”ثورة 25 يناير” المصرية.

وقال يونس، إنه ينتظر حدوث مخاطبات رسمية من الجانب التونسي، الذي أبدى موافقته المبدئية، مشيرا إلى أن الجانبين سيتفقان على الفكرة خلال ساعات، وأنه سيبادر بالاتصال بالجانب التونسي فورا، حتى يتم إقرار المباراة رسميا.

 

وأشار يونس إلى أن الموعد المقترح للمباراة سيكون مرتبطا بأجندة الفيفا، إمعانا في إضفاء الطابع الرسمي عليها، على أن يتحمل الجانب المضيف اللقاء من الألف إلى الياء، بحسب موقع الاسلام اليوم.

 

مضيفا أن مثل هذه اللقاءات ستعيد الأجواء الرائعة بين مصر والبلاد العربية وتفعل الدور الريادي لمصر، وذلك وفقاً لصحيفة “المصريون” في عددها الصادر السبت 19-02-2011.

 

وقال يونس إنه يتمنى أن يتم إلغاء البطولات العربية التى تأخذ منحى إقليميا، مثل “خليجي” و”شمال إفريقيا” وغيرهما، على أن تقام بطولات عربية ـ عربية، هدفها استعادة الوحدة، والعلاقات الجيدة، مضيفا أن مصر ستخاطب الدول العربية رسميا لإقرار مثل هذه البطولات قريبا.

 

و كان وزير الشباب والرياضة التونسي، قد أبدى موافقته على إقامة المباراة، بعد أن وجد استعدادا جماهيريا لها من الجانبين، خاصة أن جمهوري البلدين، أصبحا يتواصلان من خلال الـ”فيسبوك” وغيره من المواقع الإلكترونية، وتم الاتفاق بينهما على هذه المباراة، انتظارا لتفعيلها بالطرق الرسمية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.