القذافي يُقيل قائد كتائبه الأمنية وطائراته تقصف مخازن أسلحة قرب بنغازي

kolalwatn
2014-03-09T16:17:12+03:00
عربي ودولي
kolalwatn28 فبراير 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:17 مساءً
القذافي يُقيل قائد كتائبه الأمنية وطائراته تقصف مخازن أسلحة قرب بنغازي
كل الوطن

كل الوطن – الرياض: أفادت مصادر المعارضة الليبية بأن القذافي أقال عبدالله السنوسي قائد كتائبة الأمنية، وعين خلفاً له منصور ضو القحصي.

وقال شاهد عيان لوكالة رويترز، ويُدعى محمد، أسقطت طائرة هذا الصباح أثناء إطلاقها النيران على محطة إذاعية محلية واحتجز المحتجون طاقمها, وأضاف “القتال للسيطرة على قاعدة عسكرية قرب مصراته بدأ الليلة الماضية ومازال مستمراً. وقوات القذافي تسيطر فقط على جزء صغير من القاعدة بينما يسيطر المحتجون على جزء كبير من هذه القاعدة حيث توجد الذخيرة“.

وقال ناطق باسم المعارضة لوكالة الأنباء الفرنسية عبر الهاتف من مصراته “قامت المروحية بإطلاق ثلاثة صواريخ على هوائي البث لإذاعة مصراته. تم الرد عليها برشاش مضاد للطائرات وتمت إصابتها“.

 

وأوضح الناطق أن المعارضين الذين أطلقوا النار على المروحية “من الجنود الذين انضموا للثورة مع أسلحتهم“.

 

كما أكد الناطق أن قوات “كتيبة حمزة الأمنية” التابعة للقذافي قامت مساء الأحد “بخطف أكثر من 400 طالب من طلبة الكلية الجوية” الواقعة في ضواحي مصراته واقتادتهم الى مقرها المجاور للكلية.

 

وأضاف الناطق “لا ندري غرضهم من هذا الأمر وإن كنا نعتقد أنهم ربما يعمدون إلى استعمالهم كدروع بشرية لصد أي هجوم محتمل من الثوار لتطهير المكان وطردهم خارج المدينة أو تجنيدهم للقتال معهم“.

 

وأكد وصول “دعم يتمثل في عتاد وجنود من المرتزقة إلى كتيبة حمزة الأمنية ليلة أمس، الأمر الذي يعني انها تستعد لشن هجوم آخر على المدينة في محاولة السيطرة عليها، لكن الجنود والضباط الأحرار من الجيش الليبي والذين انضموا إلى الثورة اضافة إلى بعض شباب الثورة سيكونون لهم بالمرصاد“.

 

كما أكد الناطق أن القوات التابعة للقذافي قامت “بإطلاق عشوائي للنار على السيارات المارة بالقرب من مقر الكلية الجوية والبيوت القريبة منها فأوقعت إصابات كثيرة إضافة إلى استشهاد أحد السكان الذي اصيب بعيارات نارية وهو خارج من بيته“.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.