أسرار جديدة في جريمة قتل المتظاهرين على لسان العادلي

kolalwatn
2014-03-09T16:17:17+03:00
عربي ودولي
kolalwatn1 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:17 مساءً
أسرار جديدة في جريمة قتل المتظاهرين على لسان العادلي
كل الوطن

كل الوطن – الرياض: تفاصيل جديدة كشفتها التحقيقات مع حبيب العادلي وزير الداخلية السابق ومساعديه مؤخرا فيما يخص الاتهامات التي وجهتها النيابة له وحول تفاصيل هذه التحقيقات أشار أحمد شلبي الصحفي في صحيفة “المصري اليوم” خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “العاشرة مساء” المذاع على فضائية” دريم2″ إلى أن نيابة أمن الدولة العليا استمعت إلى أقوال وزير الداخلية السابق حبيب العادلي بشأن الاتهامات المنسوبة إليه حول الانفلات الأمني وإصدار قرارات بقتل المتظاهرين، وعلى مدار 9 ساعات جرى فيها التحقيق سألته النيابة عن المسئول وراء تعامل أفراد الشرطة مع المتظاهرين فقال العادلي انه هو المسئول وقياداته بناءا على مشاورات دارت بينهما.

 

 كما تم سؤاله عن المسئولية عن إصدار قرارات حول إطلاق النار على المتظاهرين، وسحب قوات الأمن من الشوارع، وفتح السجون وإطلاق البلطجية، وكان رد العادلي أنه كان على اتصال بمساعديه الأربعة وأشار إليهم بأن يتخذوا الإجراءات كما يرونها نظرا لأنه غير متواجد في الشارع، مع نفيه أن يكون قد أعطى تعليمات بإطلاق النار على المتظاهرين.

 

وأكد الصحفي أحمد شلبي رواية العادلي عددا من الكواليس منها أنه جرى معه اتصال معه من جانب عدد من قيادات الحزب الوطني يطلبون منه ضرورة انهاء المظاهرات، وطلب منهم العادلي المشورة عليه بما يمكن فعله، وكان رد أحد هذه القيادات أن يقوم الوزير باستخدام العنف وإثارة الرعب، أو الهاء الناس في اتجاه آخر، ونفى العادلي مجددا تنفيذه لهذه المقترحات.

 

حبيب العادلي قال ثناء التحقيقات” مش من المعقول أكون اتصلت بكل ضابط وقولتله افتح النار على المتظاهرين، في مساعدين معايا بيعطوا أوامر للضباط”.

 

ومع الاستماع لأقوال ثلاثة من مساعدي العادلي ” اللواء إسماعيل الشاعر، اللواء أحمد رمزي، واللواء عدلي فايد”، أكدوا خلال التحقيق تنفيذهم لتعليمات الوزير وعدم إصدارهم تعليمات لقتل المتظاهرين بينما كل ضابط قام بإطلاق النار على المتظاهرين قام بفعل ذلك من تلقاء نفسه، وبعد إلقاء الوزير التهم عليهم عدلت القيادات الثلاثة عن أقوالهم بعد استدعائهم مرة أخرى، حيث أشاروا إلى تنفيذهم لأوامر صريحة من حبيب العادلي بالتعامل بشكل حازم مع المتظاهرين والقوا بكل الاتهامات عليه مرة أخرى.

 

ونوه شلبي عن إتصال العادلي بصحيفة المصري التحقيق معه بساعات، ونفى خلاله تماما اتهامه لقياداته بتورطهم على عكس ما ذكره في تحقيقات النيابة.

 

المصدر: محيط 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.