الدور اللبنانية تنفي سحب أي من كتبه بمعرض الرياض الدولي للكتاب

كل الوطن - فريق التحرير
2014-03-09T16:17:43+03:00
محليات
كل الوطن - فريق التحرير6 مارس 2011آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:17 مساءً
الدور اللبنانية تنفي سحب أي من كتبه بمعرض الرياض الدولي للكتاب
كل الوطن

الرياض : ” المركز الإعلامي ” :جاءت الدور اللبنانية لمعرض الرياض في تظاهرة ثقافية تحمل معها أحدث إصداراتها وجديد طبعاتها المنقحة والمزيدة لتضعها بين يدي زائري معرض الرياض الدولي للكتاب 2011 ، وقد بلغ عدد دور النشر اللبنانية المشاركة لهذا العام بالمعرض 64 دار نشر .

 

وأبدى عدد من أصحاب دور النشر والممثلين لها بمعرض الرياض للكتاب عن سعادتهم بالتواجد في المعرض ، والذين يرون فيها أحد أهم المعارض الولية للكتاب بالمنطقة العربية .

 

إلى ذلك أكد أسعد عاكوم من دار أكاديميا انترناشيونال عن تميز المعرض لهذا العام ، عطفاً على المشاركات السابقة للدار ، مؤكداً أن المعرض يشهد إقبال متزايد من الأسر السعودية خلال أيام المعرض .

 

ومن جانبه أعتبر السيد عصام من دار الساقي أن معرض الرياض الدولي للكتاب لهذا العام تميز بسهولة الإجراءات لدور النشر ، معتبراً ذلك ليس غريب على المهنية التي تتمتع بها إدارة المعرض .

 

بينما أشار محمد حكيم من دار الريان إلى تنوع الرغبات الشرائية لزائري معرض الرياض للكتاب ، معتبراً أن ذلك يدل على الوعي لدى القارئ السعودي ، وتنوع اهتماماته المعرفية والثقافية .

 

يشار أن عدد من دور النشر اللبنانية تحرص بحسب حديث أصحابها على التواجد الدائم بمعرض الرياض الدولي للكتاب لما يتمتع به المعرض من سمعة دولية ، ولتبوأه مركز الصدارة بين مختلف المعارض الدولية للكتاب بالمنطقة العربية ، بالرغم من قلة عدد السنوات التي ظهر فيها معرض الرياض الدولي للكتاب على الساحة الدولية .

 

كما أجمع أغلب من استطلع رأيهم من دور النشر اللبنانية حول مسألة سحب عناوين بعض الكتب من دورهم فأكدوا عدم تعرضهم لسحب أي كتاب من إصداراتهم  والتي يعرضونها بأجنحتهم بالمعرض .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.